انعكاساً لما آل إليه في ظلّ ولاية عهد ، كشفت محامية معروفة، عن هجوم من قبل أحد القُضاة السعوديين، ووصفها بأنها “رخيصة”؛ لأنّ طريقة حجابها لم تعجبه.

 

وقالت المحامية “رنا الدكنان” إن الموقف حدث خلال تواجدها في المحكمة للترافع عن أحد موكليها في قضية لم تحددها.

 

وقالت في تغريدة على حسابها في موقع “تويتر”:”‏القاضي قبل قليل قال لي لا تكوني (رخيصة)، لأن طريقة حجابي لم تعجبه، وحين قلت له: أنا لست رخيصة، قال لي لا تناقشي، أنا قاضٍ، وأقدر أسوي أي شيء”.

ولم تعلق وزارة العدل على ادعاء المحامية الشابة التي تظهر على وسائل الإعلام بنقابها، كما لم يتضح مكان واختصاص المحكمة، ولا هوية القاضي الذي ورد ذكره في تغريدة الدكنان.

 

ودعا مغرّدون المحامية السعودية إلى تقديم شكوى للتفتيش القضائي، محذّرين من أنّ السكوت على هذا الأمر سيجعل القاضي يتمادى معها ومع غيرها اكثر.وفق رأيهم

وطالب مغرّدون آخرون، بأن يتم توثيق جلسات المحاكم السعودية بالصوت والصورة، وهذا يسمح بهكذا انتهاكات وتجاوزات.