قال عبد الرؤوف العيادي، رئيس حزب حركة وفاء، إن دولة لعبت دورا إيجابيا في نصرة ، مقارنة بالإمارات التي ضخّت المال السياسي الفاسد وساهمت في عودة المنظومة القديمة.

 

ونقل موقع “نيوز بلوس” التونسي تعليقا من العياري على مجريات الأحداث الجارية في منطقة الخليج العربي، أنّه كان من المفروض على جامعة الدول العربية التدخل والسعي لحلحلة الأزمة الحاصلة، بين قطر من جهة وبين الإمارات والسعودية من جهة أخرى، غير أنّ الجامعة لها أجندات مرتبطة بالوكالة وبكبار الممولين لها.

 

وانتقد النائب المؤسس للدستور التونسي الجديد، الحرب على اليمن معتبرا أنها تصبّ في حرب الوكالة، وانّ تشكيل لما يسمّى بقوى التحالف جاء أسوة بالتحالف الغربي الذي قام بضرب العراق.

 

وشدّد “العيادي” على أنّ الحرب المعلنة على اليمن من قبل الإمارات والسعودية هي حرب إجرامية، وأنّه لا بدّ لكل صوت حرّ اليوم المطالبة بإيقاف العدوان السعودي الإماراتي على اليمن وقصف الأطفال.