الوقود الملوث يثير غضب العُمانيين.. ورسالة شديدة اللهجة من وزير التجارة

نقلت صحيفة “أثير” العُمانية، تفاصيل اجتماع بين عدة جهات كشف اللغز الذي يتساءل عنه المواطنون في مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا، حول حدوث مشاكل في المركبات بعد تعبئتها بالوقود.

 

وحصلت الصحيفة من أحد مصادرها في وزارة التجارة والصناعة على معلومات حول اجتماعين أجابا عن عدة استفسارات في الموضوع الذي أصبح حديث الشارع المحلي.

 

وقال المصدر الذي نقلت عنه “أثير”: “نعم هناك مشكلة في الوقود، والمشكلة تعود إلى خلل في عملية تصنيع وقود 95 أدى إلى بمواد تسببت في تعطل عشرات من المحطات أولًا بسبب سداد مرشحات التصفية فيها (الفلاتر)، منها أكثر من 30 محطة لشركة “نفط عمان” وحدها، بالإضافة إلى عشرات أخرى لدى محطات شل والمها، ثم ظهر التأثير على المركبات”.

 

وأضاف: “الشركات الثلاث أرسلت رسائل لشركة فورًا حول تعطل المحطات خصوصًا وأن الفلاتر الموجودة في المحطات حساسة جدًا من أي تلوث في الوقود، وكان رد شركة في البداية بأن المنتجات النفطية سليمة ولا يوجد أي مشكلة فيها”.

 

من ناحية أخرى أوضح المصدر بأنه عُقِد خلال الأسبوع الماضي اجتماعان؛ الأول يوم الأربعاء وكان يُفترض أن يُقام في الأمانة العامة لمجلس الوزراء بدعوة من مركز التواصل الحكومي، لكن لسبب غير معلوم تم تغيير مكان الاجتماع إلى وزارة التجارة والصناعة حيث حضره وكيل الوزارة، وعدد من ممثلي الجهات ذات العلاقة، من بينهم ممثل من هيئة حماية المستهلك وممثلو شركات تسويق الوقود (شل ونفط عمان والمها) كما حضر الاجتماع عددٌ من الخبراء لمناقشة الموضوع، أما الاجتماع الثاني فكان في اليوم التالي الخميس.

 

وعن تفاصيل الاجتماع ذكر المصدر: في بداية الاجتماع طالبت الشركات بإعطائها تعويضًا عن الخسارة التي سببها الوقود 95 الملوث، خصوصًا أن تنظيف الخزانات يتطلب حوالي شهر ويكلّف مبالغ ليست بالقليلة، وكان رد الرئيس التنفيذي لشركة أوربك بأن الشركة ملتزمة ببيع منتج وليس لها علاقة بتبعات أي ضرر.

 

وأضاف: بعد محادثات طويلة أثناء الاجتماع اعترف الرئيس التنفيذي لأوربك بأن هناك مشكلة في ، وهذا الاعتراف ما يفسر بيان الشركة حيث إن بيانها لم ينفِ المشكلات الموجودة، بل ذكرت الشركة بأنها تقوم بتوفير كافة احتياجات السوق المحلي من المشتقات النفطية عن طريق مصفاتي ميناء الفحل وصحار.

وذكرت أن المشتقات النفطية المنتجة والمتوفرة للسوق المحلي مُطابقة للمواصفات والمقاييس المحلية المعتمدة في السلطنة، موضحًا بأن الاجتماع تخلله عدة مداخلات، قال في أحدها الرئيس التنفيذي لأوربك بأنه لا يمكن أن تعتمد الفحوصات المختبرية على الوقود من قبل الشركة، لأن الموضوع لن يتم بالحيادية بل يجب أن يتابع الموضوع من قبل وزارة التجارة والصناعة عبر المديرية العامة للمواصفات والمقاييس التي لا تملك مختبرات مختصة.

 

مشادة كلامية

 

كما حدث أثناء الاجتماع مشادة كلامية بين ممثل هيئة حماية المستهلك ووكيل وزارة التجارة والصناعة، حيث تساءل ممثل حماية المستهلك عن أن الوزارة همّشت الهيئة في موضوع الوقود، فلماذا الآن تطلبها في الاجتماع خصوصًا أن هذه المشكلة ليست حديثة بل حصلت أيضا العام الماضي وفق شكاوى من قبل مستهلكين، وقامت الهيئة العامة لحماية المستهلك بفحص عينة من هذا الوقود في أحد المختبرات وأكد التقرير حينها بأن هناك مشكلة في الجودة.

 

وحول التقرير أفاد المصدر بأن الهيئة خاطبت مجلس الوزراء بالموضوع وهو ما أغضب وزير التجارة والصناعة الذي بعث برسالة -وصفها المصدر بأنها “شديدة اللهجة”- إلى رئيس الهيئة تفيد بأن موضوع الوقود ليس من اختصاصات الهيئة، وإنما من اختصاصات الوزارة.

 

وذكر المصدر بأن بيان وزارة التجارة والصناعة الذي قالت فيه بأنها وجهت بسحب كميات منتج الوقود95 من محطات تعبئة الوقود بمحافظتي شمال الباطنة والبريمي كإجراء احترازي غير صحيح، بل إن السحب جاء بعد شكاوى وُجّهت إلى وزارة التجارة والصناعة وإلى الهيئة العامة لحماية المستهلك من وكالات سيارات وعدد من المواطنين حيث إن إحدى وكالات السيارات المعروفة قامت في وقت سابق بالتنسيق مع خبراء من أوروبا لمعرفة أسباب أعطال السيارات، ومن بينها سيارات تملكها جهات حكومية، وذكر الخبراء في تقرير أرسلت الوكالة نسخة منه إلى وزارة التجارة والصناعة بأن السبب يعود إلى خلل في جودة وقود 95.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    نهضه 42 سنه
    بنزين مايصلح
    ههههههههههههههه

    ……………………..

    ولو بدون نهضه
    كان مافي : الا قاز قاز قاز قاز

  2. IMAD AL HARTHI يقول

    المتضرر الأول والأخير هو مواطن الفقير هل سيحصل على تعويض ؟؟؟
    يكفينا غلاء البترول و فوق هذا نجد انه جودة غير جيدة وتسبب في خراب سياراتنا.

  3. ملاك يقول

    م تلاحظ انك واجد مركز ع عمان!!
    اهتم بشؤون بلدك بارك الله فيك

  4. بنت السلطنه يقول

    أبو شرطه
    قبل النهضه اصلا سيارات ما شي.

  5. بنت السلطنه يقول

    على اي أحد تضررت سيارته رفع قضية على وزارة التجارة والصناعه وشركة اوربك للتعويض وخلوا الوزير يزيد غضبه.
    وسبق ان رفع مواطنين على وزارات أخرى في قضايا مختلفه وربحوا القضايا.

  6. أبوعبدالعزيز يقول

    أبوشرطه إنته من وين ياولدي

  7. هزاب يقول

    بالذمة في بلد محترم والمشكلة بنزين ورفع سعره ووزارة النفط ليست على صورة هذه المشكلة فقط دورها إعلان الأسعار شهريا؟ وهيئة حماية المستهلك مستبعدة من الموضوع؟ من فترة طويلة جدا وفي هذا الموقع ذكرنا أن النفط في السوق العماني والذي يباع للفقراء هو مستورد من فنزويلا ! ومن النوع الرديء! ويباع خام ويعاد تكريره في المصافي العمانية ! ولا يتناسب مع السيارات العمانية التي هي مواصفاتها خليجية ! ومن قبل أكثر من سنة حتى قبل رفع سعر البنزين اشتكى المواطنون من أضرار في سياراتهم! النفط العماني يباع في الخارج بأمر أمريكي لموازنة السوق وتثبيت الأسعار والنفط الفنزويلي للمستهلك العماني الفقير وبسعر مرتفع جدا! ولا يفيد الغضب ولا غيره طالما وزير التجارة هو الذي يتستر على هذه المهزلة وهو القريب من الدوائر الأمنية ويسمى الوزير السوبر لمناصبه المتعددة وبل يسمى صانع الوزراء ! والحاكم مريض بعيد عن الساحة مغيب عن تطوراتها! ليس لكم إلا الثورة لكنس كل هذه النفايات البشرية ونيل حقوقكم التي سرقوها!

  8. بنت السلطنه يقول

    هزاب المدلس
    حتى حاكم شعب اسيادك مريض ومغيب عن الساحه وتطوراتها لذلك ما على شعب اسيادك إلا الثوره وكنس جميع النفايات البشريه ونيل حقوقهم التي سرقوها منه حتي يشعر شعب اسيادك مثل هذا الذي بالرابط بالسعادة مساكين تكلم شوي عنهم حس فيهم ابو دلسه

    https://youtu.be/49ZsOJlNFas

  9. ALjabri يقول

    على كل من تضررت سيارته. تقديم شكوى على وزاره التجاره واوربك ووزاره النفط والغاز. كونوا على يد واحده وقدموا شكواكم .يكفي فساد ونهب على مواطن. توكلوا على الله واشتكوا إن الله معكم ولن يضيع عمل من احسن منكم.

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.