مفاجأة .. أميران سعوديان يقرران الانضمام للأمير أحمد بن عبد العزيز ويختاران المنفى

في بادرة تكشف عن بدء الانفضاض من حول ولي العهد السعودي ، وتأكيدا على الخلافات بين أمراء “”، كشف حساب “” بأن اثنين من الأمراء غادرا ، إلى ما وصفه بـ””، وينضمان إلى الأمير احمد بن عبد العزيز.

 

وقال “العهد الجديد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: “بالإضافة إلى الأمير أحمد بن عبدالعزيز، أميرين أخرين يصلان إلى المنفى الاختياري! التفاصيل لاحقا”.

 

وكانت مصادر مقربة من الأمير أحمد بن عبد العزيز، قد أكدت بأنه يفكر في عدم العودة للسعودية، في أعقاب التصريحات التي أطلقها خلال مقابلته لمعارضين هتفوا ضد عائلة “آل سعود” في العاصمة البريطانية ، محملا مسؤولية ما يحدث في اليمن لشقيقه الملك “سلمان” وولي عهده محمد بن سلمان.

 

وكانت وكالة الأنباء السعودية، قد نقلت عن الأمير أحمد بن عبد العزيز آل سعود قوله: إن ما نشر في وسائل التواصل الاجتماعي أو وسائل الإعلام على لسانه، بشأن حوار دار بينه وبين ناشطين حقوقيين في لندن غير دقيق.

 

وأضافت الوكالة نقلا عن الأمير أنه أوضح أن (شقيقه) وولي العهد (محمد بن سلمان) مسؤولان عن الدولة، وقراراتها، وهذا صحيح لما فيه أمن واستقرار البلاد والعباد.

 

ولهذا، لا يمكن تفسير ما ذُكر بغير ذلك، على حد قول الوكالة التي لم توضح مناسبة التصريح أو المكان الذي أدلي فيه وظروفه.

 

وفي هذا السياق، نقل مصدر كبير قريب من الأمير لـ””، إن التقرير الذي أوردته وكالة الأنباء السعودية، حول تصريحات الأمير أحمد، كان مزيفا وأن الكلمات التي نقلتها لم تكن له، مؤكدا بأنه يفكر جديا بعدم العودة للسعودية.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    20 مليون تفله على عددهم
    على لحى وشوارب القطيع السافل المنحط !
    الا من رحم الله.

    بزر صهيوصليبي زنديق
    راكب فوقكم يا20 مليون ياسفله

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.