تداول ناشطون عمانيون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو للإعلامي الكويتي أحمد خالد المسفر يوجه فيه رسالة للمغردين الذين يتطاولون على ، محذرا إياهم من غضب العمانيين ومذكرا إياهم بقوة السلطنة وسياستها، وذلك في أعقاب قيام العديد من المغردين السعوديين والإماراتيين بتعمد الإساءة للسلطنة وسلطانها في حملة تبدو منظمة.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد وجه “المسفر رسالة للمغردين المعنيين قائلا: “أنا أقول لكل مغرد يخالف الكلمة غبي.. الظاهر ارتفع عندك معدل الهياط واخترت الطريق الغلط”.

 

واكد “المسفر” على أن سلطنة عمان لها مواقف سياسية ودبلوماسية تتفوق فيها على كثير من الدول، في حين أن تاريخ السلطنة أكبر من تاريخ دول بكاملها.

 

وتطرق الإعلامي الكويتي للشعب العماني، مؤكدا على طيبته واخلاقه، محذرا على الرغم من ذلك من غضبتهم ضد كل من يقرب السلطنة بسوء.

 

واختتم “المسفر” الفيديو، مشددا على أن دول بكاملها غير قادرة على مواجهة السلطنة، متسائلا بسخرية حول إن كان عدد من المغردين يستطيعون القيام بذلك، متوجها إليهم بالقول:” لا تلعب بالنار.. اتق شر الحليم إذا غضب”.

وشهد موقع التدوين المصغر “تويتر” خلال الأيام الماضية هجوما غير مسبوق ضد السلطنة وسياساتها من قبل عدد من المغردين والكتاب السعوديين والإماراتيين، الأمر الذي أثار موجة غضب من المغردين العمانيين دفاعا عن بلادهم وسلطانها السلطان قابوس بن سعيد.

 

وكان آخر الإساءات هو ما  أقدم عليه رجل الأعمال السعودي مشبب الحبابي متجاوزا كل الخطوط الحمراء ليتطاول على سلطنة عمان وسلطانها، واصفا إياهم بالمرتهنين لـ”المجوس” على حد زعمه.

 

وقال “الحبابي” في تدوينات له عبر حساب بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” ليس هذا بجديد على دولة وحاكمها خانوا الأمانة وارتهنوا للمجوس ومن حالفهم، وستندمون يوم لا ينفع الندم”.