أكدت وسائل إعلام عراقية سقوط 3 صواريخ اليوم، السبت، قرب مطار في جنوب ، غداة اقتحام القنصلية الإيرانية في المدينة التي اشتعلت فيها الاحتجاجات بالأمس.

 

ونقلت قناة السومرية المحلية عن مصدر لم تسمه القول إن “القذائف على الأرجح كانت تستهدف التي تقع بجوار المطار”.

 

وقالت وسائل إعلام محلية إن القذائف الصاروخية الثلاث سقطت في ساعة مبكرة من صباح اليوم بالقرب من القنصلية الأمريكية ومطار البصرة الدولي، دون أن “تسبب أي إصابات أو أضرار، كما لم تؤثر على حركة السفر عبر المطار”.

 

وفي محاولة لتهدئة الجموع الغاضبة أكدت مصادر عراقية مطلعة لوسائل إعلام، أنه تم إقالة قائد الشرطة بالبصرة.

 

ويأتي ذلك فيما شهدت العراق الجمعة تصعيدًا جديدًا مع إحراق متظاهرين مقر القنصلية الإيرانية في محافظة البصرة، بعد إضرام النار في مبان حكومية ومقار أحزاب سياسية موالية لإيران.

 

وأكدت وسائل إعلام عراقية ارتفاع عدد الاحتجاجات في محافظة البصرة بجنوب العراق إلى 12 شخصا خلال أقل من أسبوع، بعدما أشارت وزارة الصحة العراقية في بيان السبت لمقتل ثلاثة أشخاص ليلا.

 

وأعلنت الوزارة في بيان عن سقوط “3 قتلى، و50 جريحا هم 48 مدنيا وشرطيان”، لافتة إلى أن الإصابات تراوحت بين طلق ناري وحالات اختناق، من دون تفاصيل إضافية.