أكد الملحق الإعلامي في بمدينة العراقية، احتراق مبنى القنصلية بالكامل، بعد اقتحامها من قبل متظاهرين عراقيين غاضبين، مساء الجمعة، فيما ذكرت تقارير إخبارية أن  طلبت من رعاياها مغادرة المدينة فوراً.

وتداول ناشطون بمواقع التواصل مقاطع مصورة تظهر اقتحام متظاهرين عراقيين لمقر القنصلية الإيرانية بالبصرة وإضرام النار فيها.

ووقعت اشتباكات دامية بين والمتظاهرين الذين اقتحموا مقر القنصلية الإيرانية وأضرموا النار فيه.

وقال الملحق الإعلامي في القنصلية الإيرانية إن طهران لا تحمل مسؤولية إحراق القنصلية لأي تيار عراقي.

 

من جهتها، طالبت الخارجية الإيرانية، الحكومة العراقية بتحمل مسؤولياتها بحماية البعثات الدبلوماسية، وإنزال أشد العقوبات بالمتورطين في إحراق قنصليتها في البصرة.

 

وانطلقت في وقت سابق اليوم تظاهرة بالقرب من مقر القنصلية في حي البراضعية.

 

وتجمهر آلاف المتظاهرين أمام القنصلية، فيما اقتحم مئات منهم المقر وأضرموا النار فيه بعد حصار استمر ساعات.

واستهدف المتظاهرون مقار ومبان حكومية وحزبية منذ تأجج التظاهرات الاثنين.

 

وذكرت مصادر أمنية وصحية محلية أن المحتجين أضرموا النار أيضا في مقار حزب الله وحزب الفضيلة ومقر منظمة “عصائب أهل الحق” ومقر “منظمة بدر” في البصرة ومكتب الأوفياء.

 

وتصاعدت هتافات “إيران بره بره” في احتجاجات متظاهري البصرة الغاضبين من إهمال البنية التحتية المتداعية بمدينتهم.