في مفاجأة جديدة أعلنت دائرة الثقافة والسياحة بإمارة أبو ظبي اليوم، الاثنين، عن تأجيل عرض لوحة “مخلص العالم- سلفاتور موندي” للفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي بمتحف إلى أجل غير محدد دون إبداء أسباب.

 

وأشارت الدائرة في تغريدة لها إلى أن المزيد من المعلومات ستُنشر لاحقا عن العرض الذي كان مقررا أن يجري في الـ18 من الشهر الجاري.

 

يُذكر أن إمارة أبو ظبي دخلت بقوة في ديسمبر الماضي عقب جدل صاحب الإعلان عن معلومات أميركية تؤكد أن ولي العهد السعودي الأمير هو المشتري الحقيقي للوحة “مخلص العالم”، لتعلن بشكل مفاجئ أنها مالك اللوحة.

 

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية قد كشفت آنذاك أن “ابن سلمان” هو المشتري الحقيقي للوحة، بعد أن أوعز لصديقه الأمير بدر بن عبد الله بن محمد آل سعود ليكون مجرد وكيل في الشراء.

 

وعلى وقع هذا الجدل، دخلت إمارة أبو ظبي على الخط بشكل مفاجئ، حيث أعلن متحف أن دائرة حكومية بالإمارة اشترت اللوحة.

 

والبداية في التحول نحو أبو ظبي كانت ببيان أصدرته السفارة في واشنطن قالت فيه إن المالك الحقيقي للوحة هو متحف اللوفر في أبو ظبي، وأشارت إلى أن إدارة المتحف طلبت من الأمير بدر أن يكون وسيطا في عملية شراء اللوحة.

 

تعود اللوحة التي تم شراؤها في مزاد أقامته دار كريستيز في نيويورك نوفمبر الماضي بمبلغ 450 مليون دولار، إلى عصر التنوير في أوروبا.