تداول ناشطون بمواقع التواصل في أنباء غير مؤكدة عن اعتقال الإعلامي السعودي أمس، الأحد، والذي أثار جدلا واسعا بعد نشره فيديو استغل فيه ابنته بشكل مثير لللإيقاع لخداع المعارض السعودي ما عرضه لانتقادات وهجوم واسع.

 

وتشير الأنباء المتداولة والتي لم يتسنى لـ(وطن) التأكد من صحتها إلى أن وزارة الداخلية السعودية قامت بالقبض على “المريسل” عصر يوم أمس الاحد بشكل سري بتوجيهات مباشرة من ولي العهد،وذلك على خلفية إساءته لابنته من خلال فيديو عرضه على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

كما لفت البعض إن أن هذا الإجراء أقدم عليه “ابن سلمان” بسبب الإحراج الكبير الذي وضع فيه “المريسل” النظام أمام الرأي العام والمجتمع الدولي نتيجة تصرفه المعيب الذي أتى بنتائج عكسية.

 

وكان الإعلامي السعودي عبد العزيز المريسل، قد كشف عن وقوفه شخصيا وراء الهجوم والاعتداء الذي تعرض له المعارض السعودي غانم الدوسري في لندن، كاشفا عن حيلة استخدمها للإيقاع بـ”الدوسري” من خلال الإيحاء له بأنه يشرب الخمر ويجالس النساء.

 

ووفقا للفيديو الذي نشره “المريسل” عبر صفحته على “تويتر”ـ فقد اتضح بأنه استخدم ابنته كحيلة للإيهام لـ”الدوسري” بانه يجالس النساء ويمارس معهن الرذيلة، كاشفا انه تعمد تسريب جزء من الفيديو “الأصلي” له عن طريق الوسيط.

 

وأوضح ان الوسيط، أوهم “الدوسري” أنه يملك صورا ومقاطع فيديو لـ”المريسل” في اوضاع مخلة، جرى على إثرها التفاوض مع “الدوسري” لبيعه هذه المواد، لمجرد الاجتماع به والاعتداء عليه.

 

وطالب فريق كبير من منتقدي المريسل بمحاسبته على خطوته تلك، إذ اعتبروها إساءة لابنته وطفولتها، فيما لم يرد أي تعقيب رسمي من الجهات التي تم إبلاغها رسميًا من قبل كثير من المغردين، مثل: وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المعنية بحماية الأطفال، أو من هيئة الرياضة.

 

يشار إلى أن لا يتاح لـ (وطن) إمكانية التأكد من صحة المعلومات المتداولة على مواقع التواصل.