في حادث غير متوقع تسبب في حالة من الفزع بين الحجيج هبت ترابية شديدة على منطقة المكرمة ومخيمات المشاعر المقدسة بمنى وعرفات أدت إلى اقتلاع العديد من الخيام وسقوط بعض الأشجار وأعمدة الإنارة.

 

 

وتسببت هذه العاصفة بحدوث حالة من الهلع والفزع بين الحجاج الذين رفعوا أكف الرضاعة إلى الله داعين أن يخفف هذه العاصفة ويزيل آثارها حتى يمكنهم الوقوف بعرفة واستكمال باقى مناسك الحج.

 

 

 

يشار إلى أن هذه العاصفة استمرت لأكثر من ساعتين قامت خلالها السلطات بعمليات إنقاذ سريعة لكافة المخيمات التي تأثرت بالعاصفة وإزالة أية مخلفات ترابية وصلبة حتى لا تعوق حركة الحافلات والأتوبيسات لأكثر من 2.5 مليون حاج.

 

 

كما أدت العاصفة إلى كشف بعض أجزاء كسوة الكعبة المشرفة إلا أن حركة الطواف لم تتوقف لحظة واحدة، واستغل الطائفون هذه اللحظات للتقرب إلى الله أن يوقف هذه العاصفة ويجعلها خيرا.