كاتب قطري: تحالف جديد يتشكل بالمنطقة أشبه بطوق على دول الشر التي يقودها “شيطان العرب”

2

قال الكاتب القطري المعروف عبدالله الملا إن ما تشهده المنطقة حاليا من تقلبات وتبدل للعلاقات بين الدول، يشير إلى ظهور تحالف جديد أخذ في التشكل سيكون أشبه بطوق على دول الشر التي يقودها شيطان العرب محمد بن زايد.. حسب وصفه.

 

ودون “الملا” في تغريدة له عبر حسابه بتويتر رصدتها (وطن) معلقا على خبر توجه الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو إلى بعد دعوة رسمية من نظيره التركي رجب طيب أردوغان ما نصه:”تحالف جديد يتشكل في المنطقة أشبه بطوق على دول الشر العربي التي يقودها #شيطان_العرب محمد زايد”

 

وتابع مشيرا إلى أجنحة هذا التحالف:”ويضم #تركيا، #، #، #عمان، #باكستان، #الصومال، و #السودان”

 

 

وذكرت مصادر صحفية صومالية، أن الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو غادر أمس، الجمعة، إلى العاصمة التركية أنقرة.

 

وأكدت تلك المصادر الصحفية أن الرئيس الصومالي تلقى دعوة من نظيره التركي رجب طيب أوردغان، وذلك للمشاركة في مؤتمر حزب العدالة والتنمية الذي سيعقد اليوم السبت في أنقرة .

 

وقال المكتب الإعلامي للرئاسة الصومالية، إن “فرماجو” سيبحث مع نظيره التركي المستجدات السياسية الأخيرة في المنطقة، ويناقشان القضايا الاقتصادية والسياسية والأمنية بين البلدين.

 

وشهدت الأزمة التركية الأخيرة تضامنا ودعما واسعا من قطر والكويت بشكل خاص.

 

وأعلن السفير التركي بالدوحة فكرت أوزار عقب زيارة الأمير تميم الأخيرة لتركيا وإعلانه استثمار 15 مليار دولار بشكل مباشر هناك، أن قطر أثبت أنه دولة صديقة وموثوقة لتركيا.

 

وأضاف “أوزار” في تصريحات نقلتها وكالة “الأناضول” التركية الرسمية، على هامش مؤتمر السفراء في أنقرة، فيما يتعلق بدعم الدوحة للاقتصاد التركي بـ15 مليار دولار: “من خلال موقفها هذا، أظهرت قطر أنها صديقة مخلصة وموثوقة تقف إلى جانب تركيا في السراء والضراء”، مشيرا إلى أن “كلتا الدولتين وقفتا إلى جانب بعضهما وقت الشدة والرخاء”.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    تركيا، #الكويت، #قطر، #عمان، #باكستان، #الصومال، و #السودان

    تركيا
    باكستان 50 50
    اما الباقي فكلها كراتين او خياش !

  2. ابوعمر يقول

    شيطان العرب..بل شيطان الشياطين كلها مجتمعة..زايد بن سلطان رحل وترك شيطان الشياطين الذي سماه محمد..وهي اساءة بليغة للحبيب محمدصلى الله عليه وسلم…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.