شاهد| هكذا عاقبت محكمة أمريكية أبّاً أردنياً “غسَلَ شرفه” بقتل زوج ابنته “المسيحي” وصديقتها!

5

أصدرت محكمة أمريكية، حكماً بالإعدام على مواطن أردني يعيش في مدينة “هيوستن” الأميركية بولاية تكساس؛ لارتكابه عام 2012 ً مزدوجةً حينما  زوج ابنته الأميركي وصديقتها.

الأب الذي أدين بالجريمة، يُدعى “علي محمود عوض عرسان” ويبلغ من العمر (60 عاماً)، قتلَ زوج ابنته (Coty Beavers) البالغ وقتها (28 عاماً)، لأنّه ومن أجله اعتنقت ابنته نسرين ديانته، فيما قتل صديقتها الناشطة الإيرانية الأصل واسمها “جلاره باقر زاده”.

وخلال جلسة النطق بالحكم، حاول الأب الأردنيّ الدفاع عن نفسه، وأنكر قتل زوج ابنته وصديقتها.

 

ومع ذلك، شرح أن الموت أفضل له من رؤية ابنته تنتقل للمسيحية “لأنها سببت آلاما لي ولعائلتي” وفق تعبيره في معرض زعمه بأنه بريء.

 

قال أيضا في الجلسة السابقة بأواخر يوليو الماضي، إن المدعي العام يحاول تصنيفه كمتطرف يعتقد أن زواج ابنته من مسيحي جلب لعائلته العار، لكن هيئة المحلفين التي تداول أفرادها بوضعه فيما بينهم طوال 35 دقيقة، رأته مذنبا من الدرجة الأولى، فكان نصيبه حكما بالاعدام، بدل المؤبد كما كان يأمل.

 

وكان المدعي العام استجوبه “بخصوص زواجه الثاني، معتبرا أنه خرق القانون باقترانه من امرأة أخرى.

واعترف “عرسان” بأنه عاد فعلا الى للزواج من ثانية عمرها 15 وعادت معه الى الولايات المتحدة، حيث أنجبت 8 أبناء، وهو ما شهدته ضده زوجته الأولى “شمو علي الروابدة” البالغة 40 سنة، بعد توجيه اتهامات لها بمساعدته على تنفيذ جريمة القتل.

 

ثم جاؤوا بابنته الى الجلسة، فقالت إنه حرمها من الارتباط بأي مسيحي، وانها استعانت بمحكمة لتحصل على أمر وقائي يمنعه ويمنع عائلتها من مضايقتها بعد أن انتقلت إلى شقة “زوج المستقبل” حتى قبل أن تقترن به رسميا، فاعترف الأب بانتهاكه أمر الحماية وبمتابعته الاتصال بابنته والاستمرار بتهديدها لأنها: “أصبحت تتعاطى المخدرات (..) وتعيش مع أصدقاء السوء” كما قال.

 

أما شمو الروابدة، زوجته الأولى ووالدة نسرين، فقالت إنه قتل صهره في شقته، ونفت مشاركتها بالقتل، زاعمة أن دورها كان سلميا.بحسب “العربية”

 

وروت أن زوجها كان يريد قتل ابنته وزوجها معا، لكنه عندما دخل إلى الشقة “وجد البنت خرجت مبكرا إلى مكان عملها” .

 

وأشار الإعلام الأميركي الى أن “نسيم” نجل المتهم بالجريمة المزدوجة، يعدّ متهما ثالثا، وتهمته أنه قام أيضا بمساعدة والده على قتل الأميركي والإيرانية، لذلك يرجحون أن يكون حظه كحظ والدته من جلسة قريبة، أي السجن المؤبد.

قد يعجبك ايضا
  1. سياسي مقيم في ألمانية يقول

    لقد اجتمع فقهاء المسلمين على أنّ زواج المسلمة من غير المسلم بغض النّظر عن ديانته هو أمر محرّم في الشّريعة الإسلاميّة، وذلك لقوله سبحانه وتعالى: (وَلَا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا وَلَعَبْدٌ مُؤْمِنٌ خَيْرٌ مِنْ مُشْرِكٍ وَلَوْ أَعْجَبَكُمْ أُولَئِكَ يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى الْجَنَّةِ وَالْمَغْفِرَةِ بِإِذْنِهِ وَيُبَيِّنُ آَيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ) سورة البقرة، 221 ، ولقوله كذلك سبحانه وتعالى: (فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلَا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لَا هُنَّ حِلٌّ لَهُمْ وَلَا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ) سورة الممتحنة، 10

  2. Shadi Alkasim يقول

    إلي سياسي مقيم في ألمانيا : شو يعني؟ إنت بتحلله جرائم القتل إلي إرتكبها؟ كيف مقيم في المانيا و فكرك داعشي ؟ و بعدين المسيحيين ليسوا مشركين ، وأيضا كل واحد حر في إختيار ما يحب ، هذا الأب ما هو إلا متطرف ووحش كاسر ، أزهق عدة أرواح و يجب إعدامه فورا .

  3. عبدالحق صداح يقول

    إلى shadi Alkasim

    أنا أبيح للأب الأردني أن ينهي حياتك لأنك أصبحت مرتدا .

    تفوووووووو عليك يا نجس

  4. عوض الهباهبه يقول

    الى shadi Alkasim
    هذا رأي الدين وشريعته .. وليس مجرد فكر او نزوه للأب وهنا اقتبس من اقوال بنت الرجل ( انتقلت إلى شقة “زوج المستقبل” حتى قبل أن تقترن به رسميا) ماذا يعني ذلك؟

  5. Shadi Alkasim يقول

    إلي عبد الحق صداح: موت بغيظك ، أنت إرهابي متطرف ، و تهددني بالقتل ، وعامل حالك متدين و بتستخدم مصطلحات نابية ، عموما ما راح أرد عليك بطريقتك منشان ما أنزل من أخلاقي.
    إلي عوض الهباهبة : دين مين إلي عم تحكي عنه؟ أنتم فهمكم للدين خاطيء ، أما الشريعة ، فهي شريعة غاب و تم تفسيرها حسب أهواء كل شخص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.