في واقعة تعكس حالة الانحلال الأخلاقي وعدم وجود رقابة تحمي المجتمع من هذه الافعال، تداول ناشطون مصريون عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مقطع فيديو لفتاة وهي ترقص بشكل شبه عارٍ في أحد الشوارع وعلى مرأى الجميع.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد قامت إحدى الفتيات بمفاجأة المارة وراكبي السيارت لتقوم بالنزول من سيارة كانت تستقلها برفقة إحدى صديقاتها وتتجه للرصيف وتقوم بأداء فقرة راقصة.

 

وبحسب الفيديو، لم تُعِرْ الفتاة أي اهتمام لحرمة الشارع ومشاعر المارة وسائقي المركبات لتستمر في رقصها مؤدية حركات خارجة وأشبه إلى الإباحية.

الموقف أشعل موجة غضب على موقع “فيسبوك” حيث شن الناشطون هجوما عنيفا على الفتاة، مشيرين إلى أن كثرة انتشار هذه المشاهد في الشارع المصري تعني ان البلاد تعيش أياما سوداء، داعين إلى القاء القبض عليها بتهمة الفعل الفاضح في الطريق العام.