تداول ناشطون بمواقع التواصل صورا للقاء اليوم بالرئيس التركي بالمجمع الرئاسي في أنقرة، معلقين على اللوحات التي ظهرت على جدران القاعة التي تم خلالها اللقاء وكانت لعبارات كتبت بالخط العربي الأصيل.

 

وتظهر في الصور التي نشرتها وكالة “الأناضول” التركية للأنباء أثناء غداء العمل الذي جمع   بأمير قطر، لوحات كتبت بالخط العربي، وعقلت في القاعة التي جمعت الزعيمين، من بينها عبارة (لا غالب إلا الله) و(بارك الله) (عون الله).

 

https://twitter.com/drx124/status/1029784017665708033

 

وحازت هذه الصور باهتمام كبير لدى النشطاء، الذين تسابقوا في تفسيرها وذهب بعضهم إلى أنها رسالة تركية متعمدة من رئيس آمن به شعبه فلم يخف من تهديدات ومضايقات الامريكان.. بحسب وصف النشطاء.

 

 

 

الصحافي التركي Hamza Tekin نشر الصورة عبر حسابه بتويتر وعلق عليها قائلا:”تحت “لا غالب إلا الله” و”بارك الله”… قبل قليل إجتماع يحمل الكثير الكثير بالمجمع الرئاسي في العاصمة التركية أنقرة”

 

 

كذلك علق الداعية المصري الدكتور محمد الصغير مستشار وزير الأوقاف السابق وعضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على الصورة المتداولة بقوله:”أمير #قطر يزور #تركيا ويجتمع مع الرئيس #أردوغان ووزير المالية وتأتي الزيارات المتبادلة بينهما تحت شعار الصديق وقت الضيق كما يظهر بجوار أردوغان لوحة مكتوب عليها لا غالب إلا الله”

 

 

وكان أمير قطر أعلن الأربعاء أن بلاده ستقوم باستثمار 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا، وذلك في ظل الأزمة الاقتصادية بتركيا على خلفية التدهور في أسعار صرف الليرة.

 

 

وقالت الرئاسة التركية في بيان، إن “الإعلان جاء خلال لقاء جمع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء، مع أمير دولة قطر في العاصمة أنقرة”.

 

 

وأضاف البيان أن “أردوغان وأمير قطر تبادلا الآراء خلال لقائهما الثنائي في أنقرة حول العلاقات الثنائية والمواضيع الإقليمية”.

 

 

وأشار البيان إلى أن الزعيمين أكدا التزامهما مواصلة تطوير العلاقات بين أنقرة والدوحة في جميع المجالات.