أثارت صحيفة “الفجر” المصرية الموجهة من قبل المخابرات، بعد نشرها خبراً “مفبركاً” زعمت أنه نقلاً عن صحيفة “ اليوم”، غضبا واسعا بين النشطاء بسلطنة على مواقع التواصل، فيما صرّح مصدر حكوميّ عماني رداً على ما نُشِر.

 

وتحت عنوان “رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتي يهدد بالتخلي عن سياسة ضبط النفس”، نشرت الصحيفة المصرية المخابراتية خبرها “المفبرك” ونسبت فيه تصريحات مزعومة للفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، رئيس أركان القوات المسلحة الإماراتية يهدد فيها .

 

وأكد نشطاء أن الصحيفة المصرية “فبركت” الخبر، وأن صحيفة “الإمارات اليوم” لم تنشر مثل هذا الخبر، وبتصفح محرر (وطن) لموقع الصحيفة الإماراتية وصفحتها الرسمية بتويتر تأكد هذا الأمر.

وبعد افتضاح أمر صحيفة “الفجر” المصرية والهجوم العنيف عليها من قبل النشطاء اضطرت الصحيفة لحذف الخبر، إلا أن محرك بحث (جوجل) ظل محتفظا بنسخة مؤرشفة بالعنوان لتشهد على فضيحة الإعلام المصري الذي تديره مخابرات نظام السيسي.

ونفى مصدر حكومي في سلطنة عُمان مسؤول ما نشره الموقع المصري، عن تسلم رئاسة الأركان الإماراتية رسالة من الفريق الركن أحمد بن حارث النبهاني رئيس أركان القوات المسلحة بشأن عدم استخدام الأجواء السيادية العمانية، المتجهة إلى اليمن، وكذلك استخدام المياه الإقليمية العمانية من قبل السفن العسكرية والمدنية الإماراتية.

 

وأفاد المصدر لموقع “أثير” أن الخبر عار من الصحة، داعيا إلى عدم الانجرار إلى مثل هذه الأكاذيب بهدف الزج باسم عمان في الخلافات السياسية في المنطقة.كما أكد المصدر الحكومي بأن السلطنة ودولة الإمارات العربية المتحدة تحظى بعلاقات متينة.