أعلن في فجر الجمعة، عن وفاة أمين عام حزب “جبهة العمل الإسلامي” عن عمر يناهز 62 عاما بعد أيام من دخوله المستشفى بفعل معاناته مع مرض عضال.

 

وكان “الزيود” قد أدخل إلى المستشفى في العاصمة الأردنية عمان، قبل أيام في حالة صحية حرجة تعرض بعدها لغيبوبة حتى وفاته فجر اليوم.

 

ونعى “العمل الإسلامي” أمينه العام الذي انتخب على رأس الحزب للمرة الثانية في الانتخابات الأخيرة، التي جرت في الأول من أيار/مايو الماضي.

 

وشغل الراحل العديد من المواقع في الحركة الإسلامية بالأردن، وكان رئيسا لفرع الحزب في مدينة الزرقاء، ثم عضو مجلس شورى لعدة دورات.

 

كما انتخب الزيود عضوا في مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين، ونائبا لشعبتهم في الزرقاء عدة دورات، فضلا عن عضوية المكتب التنفيذي للحزب.

 

وأخيرا، انتخب الزيود أمينا عاما لـ”العمل الإسلامي” ما بين عامي 2011- 2014، ثم أمينا عاما للمرة الثانية منذ عام 2014 وحتى وفاته.