في واقعة تمثل تطاولا مباشرا على واستقلالها، زعمت النائبة العراقية السابقة عتاب الدوري بأن “عراقية”.

 

وقالت “الدوري” خلال مشاركتها في برنامج “ساعة مكاشفة” المذاع على قناة “الاتجاه” خلال حديثها عن اعتراضها على تشغيل ميناء الخور بين والكويت واعتراضها عليه:” الكويت عراقية.. مواليوم بس ولو بعد ألف سنة الكويت عراقية حتى النخاع”.

 

وسبق أن عارضت “الدوري” اتفاقية “خور عبد الله” التي تم التوصل إليها عام 2013 بين العراق والكويت، وطالبت حينها نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي بعدم المصادقة على اتفاقية تنظيم الملاحة البحرية بين العراق والكويت في خور عبد الله.

 

وقالت في بيان لها حينها :” ان اتفاقية  خور عبد الله منحت للكويت ما تبقى من الحدود البحرية العراقية التي استولت على اغلبها ، سيما بعد إنشائها ميناء مبارك”داعية الخزاعي الى اعادة الاتفاقية الى البرلمان لغرض اعادة التصويت عليها “.

 

واضافت الدوري:” ان اتفاقية تنظيم الملاحة في  خور عبد الله التي اقرها البرلمان في وقت سابق منحت للكويت استكمال سيطرتها على الإطلالة البحرية للعراق وهذا بحد ذاته يمثل استغفالا للمواطن العراقي الذي نهبت ارضه ومياهه وهو لا يعلم  “.

 

ودعت الشارع العراقي الى الضغط على الحكومة والبرلمان بغية عدم تمريرهذه الاتفاقية التي تبيح للكويت سرقة حدودنا المائية “حاثة الجهات المعنية ومنظمات المجتمع المدني والاعلام بصفته السلطة الرابعة الى الوقوف بوجه هذه الاتفاقية والعمل بقوة على الغائها وعدم المصادقة عليها في رئاسة الجمهورية “.