في تقارب جديد بين البلدين وبما يعكس قوة العلاقات، أعلنت عن توقيع اتفاق مع يقضي بفتح بحري مباشر بين البلدين.

 

وأكد السفير المغربي في قطر، نبيل زنيبر، أن بلاده تعتز بالعلاقات الدبلوماسية مع منذ 46 سنة خلال احتفال السفارة المغربية في بالذكرى التاسعة عشرة لتولي الملك محمد السادس الحكم، وتوقيع 11 اتفاقية بين البلدين شملت ميادين الصناعة التقليدية، والتربية والتعليم، والشباب، والإعلام، والصناعة، والزراعة، والإسكان، والطيران المدني، والرقابة المالية، بالإضافة إلى إنشاء خط ملاحي بحري مباشر بين موانئ البلدين.

 

ولفت السفير المغربي إلى أن الخط البحري المباشر المرتقب بين الموانئ المغربية وميناء حمد الدولي، سيعزز المبادلات بين البلدين، ويسهم في رفع مستوى العلاقات التجارية والاقتصادية إلى مستوى العلاقات الأخوية بين البلدين.

وكان المغرب قد اختار عدم الانحياز في الأزمة الخليجية، بعد قرار حصار قطر، حيث التزمت الرباط الحياد الإيجابي، وطرحت مبادرة للتسوية من أجل الحفاظ على مجلس التعاون الخليجي، ورفضت الاصطفاف إلى جانب أحد الأطراف.

 

وقام العاهل المغربي بجولة خليجية، كانت محطتها الأخيرة بقطر، حيث وصفه القطريون بـ”كاسر الحصار”.

 

 

يذكر أن السعودية ومصر والإمارات والبحرين قررت في 5يونيو/حزيران من العام الماضي فرض حصار بري وبحري وجوي على قطر بزعم دمها لـ”الإرهاب” وهو ما نفته الدوحة جملة وتفصيلا، مؤكدة بأن الحصار يهدف لفرض الوصاية عليها.