اقدم مواطن تركي على  شقيق زوجته بدم بارد بعد أن استقبله بحرارة في مقهى بمدينة أضنة الواقعة جنوب ، قبل أن تعتقله الشرطة.

 

ويُروى أن شخصا يدعى طالب، وهو شرطي متقاعد يبلغ من العمر 55 عاما استدان منه شقيق زوجته مبلغا من المال لأجل معلوم.

 

الرجلان التقيا في أحد المقاهي التي تعج بالزبائن، وكان لقاؤهما حارا ووديا في البداية، إلا أنهما سرعان ما تشاجرا وعلا صوتهما، وأخرج أثناء ذلك الشرطي المتقاعد مسدسا وصوبه في اتجاه شقيق زوجته وأطلق عليه عيارا ناريا أرداه قتيلا.

 

زبائن المقهى وبينهم نساء وأطفال، تفاجأوا بإطلاق النار، وهرعوا مذعورين نحو المخرج بعد دوي الطلقة النارية وسقوط الضحية أرضا.