فضيحة على متن طائرة إماراتية بطلها “الطيّار”!!

0

في حادثةٍ تمثل فضيحةً لشركة “فلاي ”، فقد خضع أحد طيّارييها لاختبار الكحول في نيبال قبل أن يقود رحلة إلى وكانت النتيجة إيجابية، بعدما أثار عضو في الطاقم مخاوف من أن الطيار ثمل.

 

وقالت متحدثة باسم “فلاي دبي” لرويترز إن مستوى الكحول في دم الطيار أعلى من المستوى المقبول قانونا.

 

وأضافت المتحدثة أن “فلاي دبي تحقق في الواقعة وأن الطيار سيواجه إجراء تأديبيا.

 

ولم يتضح إن كانت المحلية مشاركة في التحقيق.

 

وقالت الهيئة العامة للطيران المدني بالإمارات إنها تتعاون مع فلاي دبي في إجراء التحقيق.

 

وقال متحدث باسم الهيئة لرويترز إن القانون الإماراتي يقضي بأن أي عضو في طاقم طائرة تكون نتيجة فحص مستوى الكحول في دمه إيجابية أثناء العمل يكون معرضا لفقدان رخصته نهائيا.

 

وأضاف المتحدث “تتعامل الهيئة بجدية بالغة مع سلامة وأمن الركاب لذا فإنها تطبق سياسة من عدم التساهل مع هؤلاء الذين يخرقون الأنظمة في جميع شركات الطيران الإماراتية”.

 

وقالت المتحدثة باسم فلاي دبي إن الطيار، الذي خضع للاختبار قبل الصعود إلى الطائرة أمس الأحد، اعتبر غير مؤهل للقيادة وأُرسل طاقم بديل إلى كاتمندو للإقلاع بالرحلة إلى دبي.

 

ووصلت الرحلة متأخرة عشر ساعات و30 دقيقة عن موعدها. ولم تُعلن هوية الطيار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.