هكذا ردت قطر على اتهامها بـ”الفعلة السوداء”.. التحقيقات أثبتت نزاهة ملف الدوحة بكأس العالم

0

في تكذيب لما أوردته صحيفة  “صنداي تايمز” البريطانية اليوم، فيما يتعلق بملف لاستضافة ، نفت اللجنة العليا للمشاريع والإرث هذه الادعاءات وقالت إنها تنفي بشكل قاطع هذه المزاعم العارية عن الصحة تماماً.

 

واللجنة العليا للمشاريع والإرث؛ هي المؤسسة القطرية المسؤولة عن تنفيذ مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة بطولة التي ستقام في قطر عام 2022.

 

وأشارت اللجنة في بيان لها اليوم، الأحد، إلى “تعاونها التام مع التحقيقات الشاملة التي أقامها المحام الأمريكي والمحقق الفيدرالي السابق مايكل غارسيا في كافة ملفات استضافة بطولتي كأس العالم لكرة القدم 2018 و2022.”

 

وأضافت أن “هذه التحقيقات أثبتت نزاهة ملف دولة قطر وتوافقه مع كافة لوائح وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الخاصة بآلية الترشح لاستضافة البطولة.”

 

وزعمت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية في التقرير الأخير الذي نشرته، أن قطر قامت بحملة دعائية “سوداء” ضد مرشحين آخرين، خلال حملتها لتنظيم مونديال 2022.

 

وتابعت الصحيفة ادعاءاتها بأن الدوحة  لجأت إلى “عمليات سوداء” للفوز بشرف تنظيم المونديال.

 

وفازت قطر عام 2010، باستضافة مونديال كأس العالم لسنة 2022، وذلك كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط والمنطقة العربية.

 

ومن المقرر أن تنظم قطر نهائيات كأس العالم لأول مرة في تاريخها في نوفمبر وديسمبر عام 2022.

 

وتسلَّمت قطر، من روسيا شارة تنظيم كأس العالم لكرة القدم 2022، وذلك في حفل أقيم داخل قصر الكرملين بحضور أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.