كتائب القسام تعلن الاستنفار الكامل في صفوفها وتدعو الفصائل لرفع الجهوزية للدرجة القصوى

0

في بيان قصير ومقتضب وشديد اللهجة، أعلنت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” عن “رفع درجة الجهوزية للدرجة القصوى، واستنفار جميعِ جنودها وقواتها العاملة في كل مكان”.

 

ودعت في بيانها الصادر صباح الخميس،  “جميع المقاومة من خلال الغرفة المشتركة، والتي نحن جزءٌ منها، إلى رفع الجهوزية والاستنفار للدرجة القصوى”.

 

وأوضحت الكتائب أنها سترد على قصف الخميس، وختمت بيانها بالقول: “ليعلم العدو بأنه سيدفع الثمن غاليا من دمائه جراء هذه الجرائم التي يرتكبها يوميا بحق شعبنا ومجاهدينا”.

 

وكانت قوات الاحتلال أعلنت، الخميس، أنها قصفت عدة نقاط تابعة للمقاومة الفلسطينية، ما أدى إلى استشهاد ثلاثة مقاومين من القسام، فيما أعلن ناطق باسم جيش الاحتلال إصابة أحد جنود برصاص قناص قرب موقع كيسوفيم العسكري شرقي القطاع.

 

وتوعدت فصائل المقاومة الفلسطينية في الاحتلال الإسرائيلي بالرد على استهدافه مجموعة من المقاومين مساء الأربعاء، والذي أدى إلى استشهاد ثلاثة من عناصر الضبط الميداني “حماة الثغور” التابعة لكتائب القسام.

 

وتبنت “كتائب القسام” الشهداء الثلاثة وهم؛ أحمد منير سليمان البسوس (28 عاما)، وعبادة أسعد خضر فروانة (29 عاما)، والهيد محمد توفيق محمد العرير (27 عاما)، مؤكدة أن “أبطال القسام لا يعرفون للراحة أو القعود سبيلا، فصمتهم ما هو إلا جهاد وإعداد لطالما رأى العدو والصديق ثمرته في ساحات النزال”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.