AlexaMetrics موقع إسرائيلي يسلط الضوء على حافظ أسرار السيسي وظله: ولائه تام له وهذا موقفه من قطر | وطن يغرد خارج السرب

موقع إسرائيلي يسلط الضوء على حافظ أسرار السيسي وظله: ولائه تام له وهذا موقفه من قطر

سلطت موقع “i24” الإسرائيلي المعروف في تقرير مطول له، الاثنين، الضوء على رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية عباس كامل، الذي وصفه بـ “الثعلب الرئاسي” حافظ أسرار السيسي وظله.

 

ولائه تام لـ”السيسي”

وقال الموقع إن “كامل” هو من “قاد جهود التهدئة بين غزة وإسرائيل، ومنع جولة جديدة من المواجهة بين الطرفين”، واصفا إياه “بالثعلب الرئاسي وحافظ أسرار السيسي وظله، وهو أحد الشخصيات المهمة وراء إعلان حماس وقف إطلاق النار مع إسرائيل نهاية الأسبوع الماضي”.

 

ولفت إلى أنه تم تعيين “كامل” نائبا لرئيس المخابرات المصرية بعد الإطاحة بخالد فوزي في يناير الماضي، وأصبح لاحقا رئيسا للاستخبارات العامة في مصر وسط ولاء تام للسيسي، وذلك بعد فترة وجيزة من انتخابه لولاية ثانية”.

 

ويعد رئيس الاستخبارات المصري أكثر الشخصيات التي تتواصل معها حماس في خارج غزة، وتحول إلى قناة لتواصل حماس مع العالم الخارجي”.

 

وكانت وسائل الإعلام المصرية، هي “أول من نشرت عن جهود مصرية لوقف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل، فيما أشارت المصادر إلى وقوف الجنرال كامل وراء هذه الجهود”، بحسب الموقع.

 

وذكر أن “المخابرات المصرية تدرك أن الاستقرار في قطاع غزة يخدم أولا وقبل كل شيء المصالح الأمنية للقاهرة في شبه جزيرة سيناء”، كما قال مصدر مصري: “القضية الفلسطينية تحتل أولوية قصوى في مصر”، مضيفا أن “الاستقرار في قطاع غزة والمصالحة الفلسطينية الداخلية أمور مهمة جدا للأمن القومي المصري”، بحسب ما أورده الموقع الإسرائيلي.

 

رفيق الانقلاب

وأشار الموقع إلى أن “عباس كامل (61 عاما)، تخرج من الكلية الحربية عام 1978 في سلاح المدرعات، وأكمل بنجاح دورة عسكرية في الولايات المتحدة ويعتبر واحدا من كبار قادة الجيش المصري، وشغل خلال خدمته الطويلة مناصب مختلفة في المخابرات العسكرية”.

 

وفي 2012، عينه السيسي عندما كان وزيرا للدفاع رئيسا لمكتبه، ليستمر التقارب بين الاثنين حتى بعد الانقلاب على الرئيس المنتخب محمد مرسي ووصول السيسي عبر الانقلاب إلى الرئاسة.

 

قطر والإخوان

وفي عام 2014، أدار كامل الحملة الانتخابية للسيسي ليصبح رئيسا لمصر، ومن ثم تم تعيين كامل في مناصب عدة بتوجيه من السيسي بينها لجنة إدارة الأزمة مع قطر، كما يقف كامل وراء اتهام الاخوان المسلمين بـ”التخابر مع قطر”، وفق الموقع.

 

وتأسس جهاز المخابرات العامة في مصر عام 1954 تحت قيادة وإشراف الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، كما أظهر تسجيل مسرب للسيسي قال فيه “اسأل عباس”، مدى أهمية كامل بالنسبة للسيسي.

 

حيث “يشير إلى أن كامل بات يحمل كل أسرار السيسي”، وفق الموقع الإسرائيلي الذي قال إن “هناك محللين يؤمنون أن ترشيح السيسي لرئاسة مصر يقف وراءه عباس كامل”.

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. هذا المقال فيه مجاملة واصحة ل عباس كامل بل وتلميع صورته واظهاره أنه ثعلب وبطل مع ان التسؤيبات التي خرجت عنه سابقا تقول غير ذلك
    لذلك اعتقد ان هذا المقال خالف بالقطع سياسة الموقع التي تعودنا منها الحياد والموضوعية وعدم الميل او الزيغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *