في ، لقي السائح كارلوس بونتون حتفه غرقاً أثناء محاولته الفقز من أعالي شلال لاغونا سالتو دي أورو في الإكوادور.

بونتون (٣٠ عاما)، قفز بينما كان فريق تصوير يقوم بتصوير أغنية بالقرب من الشلال، وهم الذين هرغوا إلى إنقاذه لكنه كان قد فارق الحياة لحظة سقوطه.