تداول ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا، أظهر مشادة عنيفة وحالة فوضى داخل الإسرائيلي بعد شجار نائبتين، بسبب غضب إحداهن من ظهور الأخرى بـ”فستان مكشوف وأكتاف ”.

 

عضو الكنيست نافا بوكر، التي أدارت جلسة الإثنين، انتقدت زميلتها في المجلس ياعيل كوهين باران، بسبب ارتدائها فستانا يظهر كتفيها بشكل كامل.

 

وردت باران العضو في حزب “الاتحاد الصهيوني”، بالقول إن بوكر أصابها “الجنون”، وتحولت من مديرة جلسة إلى “شرطية آداب”.

 

 

يذكر أن نافا بوكر (47 عاما) هي صحفية، تنتمي إلى حزب الليكود، وفازت بعضوية الكنيست في انتخابات 2015.