كشف ضابط في جهاز الأمن الإماراتي وصاحب حساب “بدون ظل” على موقع التدوين المصغر “تويتر” عن الخطوات التي اتخذها ولي عهد أبو ظبي بعد إعلان الرئيس الأمريكي عن عزمه الترشح للرئاسة مرة أخرى.

 

وقال “بدون ظل” في تدوينات له عبر حسابه بـ”تويتر” رصدتها “وطن”: “بعد تصريح الرئيس الامريكي دونالد ترامب ترشيح نفسه لولاية ثانيه، اجتمع سمو الشيخ محمد بن زايد بمستشاريه، وطلب منهم وضع تصور جديد للمرحلة القادمة وخرج النقاش بعدة نقاط”.

وأوضح أن ” النقطة الاولى قد يتم ابعاد سعادة يوسف العتيبه من سفارتنا في واشنطن ووضع سفير ذو خبرة عسكرية، النقطة الثانية التعاقد مع شركات اعلامية وعلاقات عامة ذات مستوى عالي لتجميل صورة الامارات في امريكا بعدما خسرنا مواقفنا”.

وأضاف “بدون ظل” أن “النقطة الثالثة زيادة في عدد اعضاء لوبيات الضغط داخل البيت الأبيض، النقطة الرابعة شراء معدات وأسلحة عسكرية قبل خوض الرئيس ترامب للانتخابات لنعزز موقفه الاقتصادي والسياسي امام منافسيه وهذه النقاط لاقت قبول ممتاز امام الشيخ محمد بن زايد”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن ، الأحد، عن عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في 2020، وذلك قبل انتهاء فترة ولايته الأولى بنحو عامين.

 

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مقابلة مع صحيفة “ميل أون صنداي” البريطانية نشرت الأحد، إنه يعتزم الترشح للانتخابات الرئاسية لعام 2020.

 

وصرح ترامب ردا على سؤال بخصوص الترشح: “حسنا.. أنا أعتزم ذلك تماما.. يبدو أن الجميع يريدني”.

 

وأفاد الرئيس الأمريكي بأنه لا يرى أي ديمقراطي يمكن أن يهزمه، حيث قال: “”أنا لا أرى أي شخص.. أنا أعرفهم جميعا ولا أرى أحدا”.

 

وسبق أن أعلن الرئيس الأمريكي في شهر فبراير/شباط الماضي عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في 2020، وذكرت شبكة “سي بي إس نيوز” الإخبارية الأمريكية، حينها، أن حملة ترامب الانتخابية قالت في بيان، إنه سيترشح مجددا لانتخابات الرئاسة المقبلة.

 

وأشارت إلى أن ترامب اختار براد بارسكال ليكون مديرا لحملته في هذه الانتخابات.

 

وشغل بارسكال (42 عاما) منصب مدير وسائل الإعلام الرقمية في حملة ترامب عام 2016.