بعد النيل وتيران وصنافير.. الجنسية المصرية بـ”7″ ملايين جنيه في مهرجان البيع للجميع برعاية السيسي

4

يبدو أن رئيس عبد الفتاح السيسي صاحب الجملة الشهيرة “أنا والله لو ينفع أتباع لاتباع” أصبح مستعدا لبيع هواء ذاته لجني المال، فبعد التفريط في أرض ( وصنافير) والتخلي عن مياه النيل (سد النهضة) والتنازل عن سيناء (صفقة القرن) ها هو يعرض للبيع هي الأخرى.

 

 

وضجت مواقع التواصل في مصر بانتقادات واسعة لمشروع قانون من المتوقع تمريره عبر مجلس النواب المصري خلال الأيام المقبلة، لتعديل بعض أحكام القرار بقانون رقم 89 لسنة 1960 بشأن دخول وإقامة الأجانب في مصر والخروج منها، والقانون رقم 26 لسنة 1975 بشأن الجنسية المصرية.

 

 

وهاجم الدكتور محمد الصغير الداعية المصري ومستشار وزير الأوقاف السابق، النظام بقوله:” البيع للجميع بعد ضياع #مياه_النيل وبيع #تيران_وصنافير وافق أمس برلمان عبدالعال على منح الجنسية المصرية وجواز سفر لمن يقدم وديعة بنصف مليون دولار”

 

 

ويسمح مشروع القانون للأجنبي بالإقامة في مصر لمدة خمس سنوات بعد وضع وديعة مالية في أحد البنوك، بعدها يستطيع التقدم للحصول على الجنسية المصرية. ووافق المجلس على اقتراح رئيس المجلس، علي عبد العال، بألا تقل قيمة الوديعة عن سبعة ملايين جنيه مصري أو ما يعادلها من العملة الأجنبية، وقال عبد العال: «بذلك أصبح النص منضبط من الناحية الدستورية».

 

وفرقت المادة 17 من قانون الإقامة، الذي تمت الموافقة عليه بعد إدخال بعض التعديلات على مشروع الحكومة، بين أربع فئات من الأجانب: «أجانب ذوي إقامة خاصة، وأجانب ذوي إقامة عادية، وأجانب ذوي إقامة مؤقتة، و أجانب ذوي إقامة بوديعة».

 

صدر خصيصاً لصالح بعض الخليجيين بتوصية من محمد بن زايد

السياسي المصري سليم عزوز، كان له رأي آخر بقوله إن القانون صدر خصيصاً لصالح بعض الخليجيين بتوصية من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

 

وتابع مستنكرا:”لا بأس فالجنسية الممنوحة بقرار ستسحب بقرار السيسي تاجر الجنسية المصرية لن يعمر في الأرض!

 

 

ودافع رئيس البرلمان في جلسة اليوم علي عبد العال عن تعديلات قانون الجنسية بقوله: «الجنسية المصرية عزيزة علينا لا تباع ولا تشترى، إلا أن هذا القانون يأتي في إطار التأكيد على جدية طلب الجنسية المصرية». ومُررت التعديلات سريعًا دون الالتفات لمداخلات النواب المعترضين.

 

وشهدت الجلسة مناقشات حادة، عندما طلب النائب هيثم الحريري، عضو تكتل «25-30»، الكلمة، قائلًا: «الزملاء بجواري بيقولولي قولهم عيب، بس أنا متوقع أنه زي ما الدولة بتعمل أي حاجة تجيب فلوس، بتخرج اليوم بهذا القانون»، منتقدًا استخدام بعض النواب «فزاعة الاستثمار» لتمرير التعديلات، وطالب بالتعامل مع شروط الإقامة وليس الجنسية.

 

 

حديث الحريري تسبب في غضب رئيس البرلمان والحكومة، حيث طالب الأول بحذفه من المضبطة، ومن جانبه قال ممثل الحكومة، عمر مروان، وزير الدولة للشؤون النيابية: «نرفض تمامًا ما قاله النائب فمصر جاذبة للمستثمرين وهذا القانون لا يأتي بجديد»، مؤكدًا أن مُكتسب الجنسية لا يمكنه ممارسة الحقوق السياسية قبل انقضاء خمس سنوات، كما أنه لا يعين بمؤسسة مصرية قبل مرور 10 سنوات، وقال: «لا أقبل أي إعادة مداولة لمنع ظهور هذا القانون».

 

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. عمر يقول

    وهل هناك انسان سوي(مع احترامي للمصريين الشرفاء الابرياء) يطمع بالجنسية المصرية ويدفع المال ايضاً للحصول عليها لكي يعيش في مصر؟؟ هل هناك من يستطيع ان يذكر امتيازات الجنسية المصرية خاصة في ظل نظام السيسي وامثاله؟

  2. مغترب يقول

    7 مليووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووون جنيه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!1 ليه
    من يريد الحصول علي اي جنسيه يبحث عن ماذا سيعود عليه من هذا التجنس
    هل سينعم برفاهيه في هذ البلد اللذي من عليه بهذه الجنسيه ام لا؟؟
    هل سيجد صحه و تعليم افضل لابناءه في اي مدرسه عاديه و ليست خاصه؟؟؟
    هل سيجد قوت يومه و فرص عمل له و لابناءه؟؟
    هل يوجد نظام تامين صحي شامل تتحمله الدوله ؟؟
    هل تحترم الدوله حقوقه و يجد مظلة قانون فوق الجميع بحق كله يحاسب اذا اخطا او فسد او نهب او سرق؟
    هل سيجد امنا و احتراما له في الشارع ؟
    هل سيستطيع ان يجبر الاخرين علي احترامه اذا امتللك جواز مصري و هل ستتاح له تاشيرات عده يستطيع بها مثلا ان يدخل الي اي بلد بدون اي عراقيل؟؟؟\هل سينعم بحرية راي و هل يستطيع ان يصتع لافته و يكتب عليها مطالبه و يتظاهر امام اي جهه دون ان يقبض عليه او يسحل او يصفي او حتي يهان بكلمه ؟؟؟
    هل سيجد مساواه و عداله و احترام من كافة طبقات المجتمع او من كافة جهات الدوله ؟؟؟
    هل و هل و هل و هل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لابد عندما نطرح اي جنسيه بكل اسف للبيع في المزاد علينا اولا ان نسال انفسنا هل هذه العوامل كلها مشتركه متواجده ام لا
    و علينا ان نقارن بين الدول العربيه المتاسلمه او الغير مسلمه و بين الدول الغربيه الكافره في نظر العرب الافاقين المنافقين الفاسده عندما تضع شروط و ليس بيع!!!! و لكن شروطا لاكتساب الجنسيه
    فمثلا في الدول الكافره التي تؤمن بالصليب مخلص و لكل معتقده و احترامه يطبقون تعاليم الدين الاسلامي بتفاصيل اكثر من رائعه عن الدول العربيه المتاسلمه من ذوي اللحيه و الجلباب
    لهذا يتهافت كل العالم العربي للحلم بزواج من هذه الدول الكافره او بوظيفه او باي شيئ يسمح له بالمكوث في اي دوله غربيه كافره عن التواجد في بلده الام العربي المتاسلم اللي يدعي بانه مسلم و يهدي العالم اجمع الي طريق الرشاد و يحارب الفساد و ينصح العباد ليل نهار فلا فساد انقطع ولا اناسا اهتدوا بحق ولا صلح حالهم في بلدهم ولم يعيرهم احد اي انتباه لما يقولونه لماذا ؟؟؟ لانهم قوم افك و رياء و كذب و تضليل يغضون الطرف عن كل الموبقات و الفساد في بلدانهم و يتلونون بالدين و ينافقون انفسهم و حكامهم الخونه و يملؤن بطونهم و كروشهم من الفساد و الرياء لقد طبق الغرب الكافر العدل و المساواه و احترام حقوق البني ادمين عن اي دوله عربيه متاسلمه و ليست مسلمه لاني لا اعترف بان الدول العربيه بانها اسلاميه من الاساس انما تختبيء خلف عباءة الدين ليس الا و سيظل جوهرهم فاسد الي ان يفيقوا من غيبوبتهم هكذا يطبق الغرب الكافر كما يسمونهم العرب المتاسلمين قواعد الدين بحق من عدل و الكل يحاسب لا احد فوق القانون الكل يحترم الاخر الدوله تضع المواطن فوق الرؤوس و لكن في البلدان العربيه الدوله تضع المواطن في رؤوسها و يسهرون الليلي لتعكير صفو حياة الناس باي شيء هذه هي القواعد الاساسيه التي تطبق بحق هناك في حين انهم لا يطبقونها في بلدانهم العربيه المهتديه
    و هذا ما جعل العالم العربي ان يهاجر و ان يقذف بنفسه الي التهلكه و الي الغرق و الموت في سبيل ان يترك وطنه المهتدي المنصلح المؤمن في نظرهم الممتلئ بشيوخ الدين و الفقهه و جمهور العلماء
    الي الغرب الكافر في نظر العرب لينول ولو حتي بصيص من الامل ان يحظي بالحياه بحق و بالمبادئ التي يفتقدها في بلده الام العربي المتاسلم

  3. احمد الغريبي يقول

    مع احترامي للجميع انا احب مصر فوق الخيال لكن من في العالم كله يرضى ان يحصل على الجنسية المصرية اذا كان المواطن المصري الاصلي ليس له حقوق في دولة ما المميزات التي يحصل عليها فدولة جزرالقمر التيلا توجد بها حضارة عريقة مثل حضارة مصر جنسيتها تسمح لك بالدخول الى اوربا واميركا الاتينية بدون تاشيرة وتعتبر من راعاية دولة فرنسا

  4. ابوعمر يقول

    …وكم ثمــــن مؤخرة السيسي أكرمكم الله…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.