تسبب مطربٌ إسرائيلي من أصل يمني، في إثارة الجدل، بعد أن قدم عرضاً موسيقياً خلال أحد الاحتفالات العائلية في .

 

وذكرت تقارير صحفية أن المطرب تسيون غولان، قد غنى مع المطرب اليمني حسين محب أغنية “حبيب قلبي”، في احتفال عائلي لإمام وأقيم في الأردن،

 

كما تم تداول مقطع الفيديو للعرض الموسيقى على الإنترنت وعبر موقع “يوتيوب”، والذي رصده “وطن” كونه أثار جدلاً واسعاً.

 

وقالت التقارير إن غولان يحافظ على لغته اليمنية ويحاول نشرها في ، ورغم تقديمه عرضاً موسيقياً في الأردن، إلا أن يود العودة إلى اليمن وتقديم أحد العروض هناك، وهو ما لم يحدث بسبب “التوتر الأمني”، على حد زعمهم.