يبدو أن القوات قد طأطأت رأسها للريح بعد 17 يوما من الاعتصام المتواصل، حيث كشفت مصادر مطلعة في اعتصام أبناء السلمي عن استجابة قيادة التحالف والسعودية والسلطة المحلية للمطالب التي رفعها أبناء .

 

وقالت المصادر إن اللجنة التنظيمية للاعتصام توصلت إلى اتفاق مع قيادة التحالف والسلطة على أن يتم تسليم مطار الغيضة الدولي وعودة الرحلات المدنية، وتسليم المنافذ البرية  مع سلطنة إلى قوات الأمن والجيش الوطني الشرعي.

 

من جانبها، قالت  اللجنة التنظيمية للاعتصام إنها ستصدر بياناً الجمعة من ساحة الاعتصام في الغيضة.

 

 

ويأتي ذلك بعد 17 يوم من الاعتصام السلمي المفتوح الذي اعلنه أبناء المهرة منذ  (25 يونيو 2018) الماضي، ويطالب أبناء المهرة في الاعتصام بالتمسك بالقيادة الشرعية وضرورة تسليم مطار الغيضة وميناء نشطون البحري والمنافذ البرية شحن وصرفيت للجهات الأمنية والعسكرية التابعة للشرعية .