الأقسام: الهدهد

وثائق استخباراتية تكشف إفشال “الموساد” لأكثر من “160” عملية اغتيال لزعماء عرب

أكد الصحفي الكردي والمقيم في إسرائيل مهدي مجيد، أنه اطلع على وثائق استخباراتية تثبت إفشال جهاز “الموساد” الإسرائيلي لأكثر من 160 عملية اغتيال كانت تستهدف زعماء عرب سابقين وحاليين.

 

وقال “مجيد” في تغريدة له عبر حسابه بتويتر رصدتها (وطن):”لولا الموساد الاسرائيلي لكان  نصف الزعماء العرب الحاليين تحت التراب”.

 

واشار إلى أنه اطلع اليوم على وثائق استخباراتية، سيتم الافراج عنها قريبا للصحافة والإعلام ملخصها أن جهاز “الموساد” الإسرائيلي قام بإفشال أكثر من 160 عملية اغتيال تعرض لها زعماء عرب سابقين مع أغلبية الزعماء العرب الحاليين.. حسب وصفه.

 

 

و”الموساد” ـ وكالة الاستخبارات الإسرائيلية ـ أسسها

الاحتلال في 13 ديسمبر 1949م، ويكلف بجمع المعلومات بالدراسة الاستخباراتية، وبتنفيذ العمليات السرية في الخارج، ويعمل بصفته مؤسسة رسمية بتوجيهات من قادة الاحتلال، وفقا للمقتضيات الاستخباراتية والعملية المتغيرة، مع مراعاة الكتمان والسرية في أداء عمله.

 

وتندرج بين المجالات المتنوعة التي يعمل فيها الموساد إقامة علاقات سرية كعقد معاهدتي السلام مع مصر والأردن وفي قضايا الأسرى والمفقودين بالإضافة إلى مجال التقنيات والأبحاث.

 

تورط الموساد في عمليات كثيرة ضد الدول العربية والأجنبية، منها عمليات اغتيال لعناصر تعتبرها إسرائيل معادية لها ولا يزال يقوم حتى الآن بعمليات التجسس حتى ضد الدول الصديقة والتي لإسرائيل علاقات دبلوماسية معها.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.