بعد منافسة عالمية شرسة تقلد هذا المنصب.. أول عُماني يمثل السلطنة في منظمة “إيكاو”

4

نجح مدير الدائرة القانونية وأمين سر مجلس الإدارة بالهيئة العامة للطيران المدني العُماني، في الالتحاق بوظيفة إشرافية لدى المنظمة الدولية للطيران المدني () بعد منافسة شرسة مع عدة مرشحين من دول العالم.

 

وبحسب وسائل إعلام عُمانية، فإن “الرقيشي” الحاصل على بكالوريوس في القانون من كلية الحقوق بجامعة السلطان قابوس وماجستير في القانون الدولي من المملكة المتحدة للمنظمة قال في حديث له: حصلتُ على منحة تدريبية مكثفة على رأس العمل في ٢٠١٦م من مكاتب White & Case العالمية في لندن والشرق الأوسط لمدة ٦ أشهر و أعمل في المجال القانوني وعلى وجه الخصوص عمل التشريعات الدولية الخاصة بالهيئة العامة للطيران منذُ عام ٢٠٠٦م.”

 

وعن كيفية ترشحه كممثل للسلطنة في المنظمة الدولية للطيران المدني (الإيكاو) لشغل وظيفة إشرافية في الإدارة القانونية والعلاقات الدولية فقد قال “تم الإعلان عن الوظيفة لدول العالم لرغبة المنظمة في شغل هذه الوظيفة، وتقدمتُ لها من خلال جهة عملي وتم التنافس بين عدة مرشحين من دول العالم والحمد لله تم اختياري بعد اجتياز الإجراءات والفرز الخاص بالمؤهلات والخبرات المطلوبة.

 

وأضاف “يعد الاختيار للقيام بمسؤوليات وواجبات دولية من داخل المنظمة محل تقدير واحترام شديد للكفاءات العُمانية.”

 

يُذكر أن منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) أنشئت عام 1944، لتولي إدارة وتنظيم شؤون اتفاقية الطيران المدني الدولي، ومقرها في مونتريال بكندا.

 

وهي إحدى أهم المنظمات التابعة للأمم المتحدة وتحظى باحترام دولي كبير وذلك من خلال التي تملكها في فرض التشريعات القانونية في مسائل السلامة وأمن الطيران والبيئة وتقوم بالتدقيق على دول العالم من حيث آليات الامتثال لهذه التشريعات وذلك لحساسية قطاع الطيران المدني وارتباطه الوثيق بالعمل الدولي .

 

و تهدف منظمة الطيران المدني الدولي إلى تحقيق العديد من الأهداف الإستراتيجية التي من بينها تحسين سلامة الطيران المدني العالمي، ويركز هذا الهدف في المقام الأول على قدرات الرقابة التنظيمية لدول العالم.

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. عمر يقول

    وتتوالى الصفعات على وجوه عيال زايد.

  2. هزاب يقول

    هنيئا لهم هذا المنصب الكبير والشرف الرفيع نتمنى لهم أن يكون أول ملف يعمل فيه هذا الخبير الكوني العالمي الدولي هو ملف اضطهاد العمانيين واستعبادهم وإذلالهم في جورجيا ! خبر ملخبط مفبرك قص ولصق ! طيب يمكن بس تذكروا لنا اسم الوظيفة ! أمين عام ! أمين سر ! خبير ! يعني الخبر كله يلف ويدور حول الوظيفة الاشرافية ! للعلم كل الجنسيات العالمية تتحاشى العمل في هذه المنظمات لأسباب عديدة لعل أولها واخطرها أنها وكر للتجسس ! ولم يعد الحال مثل قبل 40أو 30 سنة ماضية! وجميع الكفاءات التي تملك الخبرة الحقيقية تجدها تعمل لتطوير بلادها في مشاريع وطنية ! اليوم أصبح رئاسة هذه المنظمات للجنس الأبيض كالعادة والوظائف الهامشية للعرب وخاصة الخليجيين في آخر 20سنة والكثير من الأفارقة و كائنات وليس خبرات من الهند وبنجلاديش وقبرص الشمالية والمالديف وبالطبع مسقط وعمان!

  3. - يقول

    مبروك المنصب
    ولنرى ماذا يصنع هذا المشرف؟هل من خدمات يقدمها لبلاد العرب والمسلمين؟
    …………………………………..
    خارج الموضوع وعلى الهامش
    قرأت تعليقا لاحدهم يقول بان عمان لاتتدخل في شئون الاخرين؟
    سبحان الله لهذا الدرجه وصلت العقول الى الانحطاط والجهل والتبعيه لحظيره ياكل منها ويشرب فيها ويعشش ويفقس ويفرخ ويكاثر عليها, رسم وخط حدودها كافران مشركان صهيوصليبيان سايس بيكو !!!ثم صادقت عليها قوى الكفر العالميه !!! وصدق من قال :
    كنا امه واحده فجاء المستعمر وقسمنا الى حظائر,
    ووضع على كل حظيره كلبا,
    مر الزمن فاصبح حالنا, نقدس الحظيره ونعبد الكلب !
    …………………………………….
    ايات شريفه كريمه واحاديث صحيحه ثابته في نصره المظلوم والوقوف في وجه الظالم اضافه الى تاريخ اسلامي به من المعارك بسبب انتهاك عرض او شرف امرأه مسلمه او قتل رجل مسلم !
    ثم يأتي كلب امني مأجور قبيض جاهل مجهول جهول, يقول نحن لا نتدخل في شئون غيرنا؟؟؟
    ……………………………………
    من للمستضعفين من المسلمين المضطدين في مشارق الارض ومغاربها,ايها الكلب البوليسي؟

    https://www.youtube.com/watch?v=QZX5mNOnZBE

    شاهد ياكلب الاستخبارات ماذ يصنع الصهاينه بالحرائر !!

    …………………………………..
    كانت بريطانيا الصليبيه الكافره المشركه تمد عصابات الهاقانا الصهيونيه بالمال والسلاح لقتل وقتال الفلسطينيين المناضلين المجاهدين المقاتلين, ولم يخرج كلب صليبي بريطاني يقول نحن لا نتدخل في الشأن الفلسطيني !!!؟

  4. بنت السلطنه يقول

    هزاب
    تصور اسيادك في ابوظبي حتى الوظيفه الاشرافيه ما قدروا يوصلوا لها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.