في سابقة جديدة أعلن الأمير السعودي ، استنكاره لأسعار فواتير الكهرباء الأخيرة المبالغ فيها، وانضم للحملة الاحتجاجية على عبر وسم “” الذي دشنه النشطاء خصيصا للاعتراض على هذا الأمر.

 

ودون “الفيصل” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه: “فيلا 400 متر لا يسكنها أحد من بداية رمضان، كيف وبأي منطق تكون فاتورتها 21 ألف؟!”. (قام بحذف التغريدة فيما بعد)

 

وأوضح الفيصل في ردوده على المتابعين، أنه يقوم بدفع فواتيره بنفسه، ولا تتحملها الدولة مثلما كما كان يحدث في السابق.

 

 

وكان ، قد أصدر أمرا ملكيا ينص على وقف تحمل الدولة سداد فواتير الكهرباء والمياه عن الأمراء.

 

واندلعت موجة غضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وصب المواطنون السعوديون غضبهم على هيئة تنظيم الكهرباء في أعقاب إصدار الفاتورة الإلكترونية لشهر يونيو الجاري والتي تضمنت التعريفة والأسعار الجديدة للكهرباء والتي بدأ سريانها منذ بداية العام الحالي 2018.

 

وأطلق المغردون السعوديون هاشتاجا بعنوان: “#فاتوره_الكهرباء” الذي تصدر قائمة أكثر الهاشتاجات  الأكثر تداولا في المملكة حاصدا أكثر من 100 ألف تغريدة، عبر من خلالها المستخدمون عن رفضهم لهذه الأسعار.