أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن بلاده لن تقطع العلاقات التجارية مع إيران بناء على أوامر من دول أخرى.

 

وتأتي تصريحات الوزير التركي، بحسب وكالة “رويترز”، بعد أن أبلغت الولايات المتحدة هذا الأسبوع دولا بوقف جميع وارداتها من النفط الإيراني اعتبارا من نوفمبر/ تشرين الثاني.

 

وتعتمد على الاستيراد لتوفير جميع احتياجاتها من الطاقة تقريبا.

 

وقال الرئيس التركي رجب طيب ، العام الماضي، إن تركيا تتطلع لزيادة حجم تجارتها السنوية مع إيران إلى 30 مليار دولار من عشرة مليارات دولار.

 

وزاد الرئيس الأمريكي الضغط على حلفاء الولايات المتحدة لتقليص التمويل المتجه إلى إيران.

 

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن انسحاب بلاده من ، متعهدا بإعادة فرض العقوبات على طهران.