بالتكبيرات، احتفل فلسطينيون في مدينة ، داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام48، مساء الأحد، بفوز الرئيس التركي وحزبه العدالة والتنمية، في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي شهدتها الأحد.

 

وحسب شهود عيان، صدحت بعض مآذن المساجد في المدينة بالتكبيرات فرحًا بفوز .

 

وأشاروا أن المحتفلين أطلقوا ألعابًا نارية، احتفالا بفوز الرئيس التركي.

 

وقال أحد المحتفلين بفوز الرئيس أردوغان، بحسب شريط مصور تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي: “نهنئ الرئيس رجب طيب أردوغان بالفوز، من يافا نوجه له تحية ونقول له، تحيا تركيا إسلامية”.

وأظهر فرز غالبية الأصوات بالانتخابات الرئاسية التركية فوز أردوغان بمنصب رئيس الجمهورية لولاية ثانية.

 

وشهدت تركيا الأحد انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة بلغت فيها نسبة المشاركة رقما قياسيا، 88%، بحسب نتائج أولية غير رسمية.

 

وحصل مرشح “تحالف الشعب” للرئاسة، رجب طيب أردوغان على أكثر من 52 بالمائة من أصوات الناخبين، فيما حصل مرشح تحالف الأمة، محرم إنجة على أكثر من 30 بالمائة من الأصوات.

 

وفي انتخابات البرلمان، حصد تحالف الشعب الذي يضم حزبي “العدالة والتنمية” و”الحركة القومية” نحو 53 بالمائة من الأصوات (342 من أصل 600 مقعد) ، فيما حصل تحالف الأمة الذي يضم أحزاب “الشعب الجمهوري” و”إيي” و”السعادة” على 35 بالمائة من الأصوات (191 مقعد)، وحزب الشعوب الديمقراطية على 12 بالمائة (67 معقد برلماني).