بعد أن كانت قيادة المرأة للسيارة محرمة على مدى 30 عاما وبفتاوى رسمية صادرة عن هيئة كبار العلماء، اعتبر الداعية السعودي الذي يعد من أكثر علماء السلطان “تطبيلا” يوم بدء تطبيق قرار قيادة النساء المقرر الأحد 24يونيو/حزيران الجاري بأنه يوم مختلف وفق رؤية كتب معالمها ولي العهد .

 

ومع قرب تنفيذ القرار، وجه “المغامسي” الذي يشغل منصب إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة عدة نصائح إلى السيدات المقبلات على قيادة السيارة بالمملكة، داعياً فيها إياهن إلى ضرورة التحلي بالحشمة والحياء.

 

وقال “المغامسي” إنه على المرأة أن تعلم أن الإذن لها بقيادة السيارة إنما هو تيسير لها لقضاء حوائجها ونيل مقاصدها، فعليها أن تبقى على جلباب الحياء وتتحلى بالحشمة وتكون واثقة من نفسها متوكلةً على ربها ساعيةً في نفع نفسها وأسرتها ووطنها.

 

وأضاف “المغامسي”  في تصريحات لصحيفة “سبق”، أنه على المجتمع إدراك أن المرأة إنما تؤدي بقيادتها للسيارة أمراً كفله الشرع لها، وتعهدت الدولة بتيسير ذلك وتذليل ما تخشاه من مصاعب، وردع من يظن بها سوءاً فيتجرأ عليها سفهاً وجهلاً.

 

ولفت إلى أن يوم الغد سيكون يوماً مختلفاً للناس في المملكة؛ لأنه اليوم الذي طالما انتظرناه حتى تحقق وفق رؤية كتب معالمها وصاغ أحرفها ولي العهد بن سلمان.