دشن الذباب الإلكتروني الذي يديره مستشار “ابن سلمان” سعود القحطاني، وسما خاصا أبدوا فيه شماتتهم بمذيع قنوات “” القطرية التونسي هشام الخالصي بعد هزيمة منتخب بلاده أمام  أمام بلجيكا ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة السابعة بكأس العالم روسيا 2018.

 

 

 

وعبر وسم “#الشماته_بهشام_الخلصي” الذي روج له الذباب الإلكتروني ومغردي “ابن سلمان”، دونت العديد من التغريدات لـ إعلاميين وسياسيين وشخصيات مقربة من النظام يهاجمون فيها “الخلصي” ويبدون فرحتهم بهزيمة المنتخب التونسي الثقيلة بـ 5 أهداف.

 

 

 

وفقدت كامل حظوظها في التأهل وودعت المونديال، لتلحق بمنتخبات ومصر والمغرب.

 

 

 

ويتزامن الوسم الذي دشنه الذباب الإلكتروني مع أزمة كبيرة بين شبكة قنوات “بي إن سبورت” والسعودية التي قرصنت بثها ما دفع الشبكة الرياضية القطرية بالتقدم بشكوى للفيفا التي بدورها هددت السعودية بعقوبات كبيرة في حالة عدم توقف القرصنة.

 

 

 

وسخرت مراسلة  “وول ستريت جورنال” في ، من مستشار “ابن سلمان” سعود القحطاني وبيان السلطات السعودية التي زعمت فيه أنها تكافح القرصنة بينما كانت قنواتها “بي أوت كيو” تقوم بالقرصنة على وتعرضه على شاشات ضخمة في أحد أهم شوارع الرياض في احتفال تحت رعاية الحكومة.

 

وفي إشارة بدت ساخرة، أرفقت المراسلة مارغريتا ستانكاتي مع تغريدتها رابطا لموقع بلومبرغ أورد نفي السلطات السعودية الوقوف خلف قنوات “بي أوت كيو” التي تقوم بقرصنة شبكة قنوات “بي إن سبورتس” الرياضية القطرية وبث مباريات كأس العالم وغيرها.

 

وفي وقت سابق، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المستشار بالديوان الملكي في السعودية سعود القحطاني قوله إن السلطات صادرت 12 ألف جهاز على الأقل بُرمجت لقرصنة بث “بي إن سبورتس”.

 

وقال “القحطاني” للوكالة إن الرقم الفعلي لتلك الأجهزة قد يكون أعلى، مؤكدا أن السعودية تحترم حماية الحقوق الفكرية وتلتزم بالاتفاقيات الدولية بهذا الخصوص.

 

ويأتي الإعلان عن مصادرة الأجهزة في المملكة بعد نحو ثلاثة أسابيع من طلب “بي إن سبورتس” -مالكة حقوق بث كأس العالم في كرة القدم 2018- من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اتخاذ إجراءات قانونية لوقف “مقرصني” بثها في السعودية.

 

وتلقى المنتخب التونسي، اليوم السبت، هزيمة قاسية من نظيره البلجيكي بهدفين لخمسة أهداف في الجولة الثانية للمجموعة السابعة من بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

 

بذلك، ارتفع رصيد بلجيكا إلى 6 نقاط في الصدارة، لتنتزع بطاقة العبور إلى ثمن النهائي، فيما تذيل التوانسة المجموعة بلا رصيد من النقاط.