خرج الأمير السعودي ، في مقطع مصور لينفي أنباء متداولة عن اعتقاله قبل أيام في ، وتعمد مهاجمة واتهامها بنشر شائعات عنه.

 

ونفى الأمير السعودي خلال مقطع فيديو نشره على مواقع التواصل الاجتماعي، أن تكون السلطات في المملكة ألقت القبض عليه، معتبراً نشر هذه الإشاعات يأتي في إطار تحريض الشعب على الحكومة، بحسب ما نقلته وسائل إعلام سعودية.

 

وقال “ناصر” الذي تعمد مهاجمة قطر إرضاء للنظام: “انتشرت أنباء بالقبض علي.. وكما تعرفون إخوتي هذه سوالف عزمي بشارة وخليته في قطر، هي من يقف وراء القصة كلها.”

 

وتابع:”وقد قاموا من قبل بنشر عشرات المقاطع القديمة.. وهم من قام بعمل هاشتاغ في موقع تويتر لتحريض الشعب ضد الحكومة كما تعرفون”.

 

واختتم بالقول: “ما عليكم من مثل هذا الكلام.. الشعب معروف موقفه ونحن قلب واحد ومتضامن مع الحكومة، وأنا أسكن في الرياض وليس في الثمامة”.

 

وفي وقت سابق تم تداول مقاطع فيديو متعددة ظهر فيها نواف بن ناصر وهو يطلق النار من سلاح آلي اعتاد الظهور به.

 

وانتشرت أنباء على موقع تويتر، حول قيام الجهات الأمنية بالقبض على الأمير ناصر بن نواف بن ناصر بن عبدالعزيز، وأصدقائه، لإطلاقهم النار بكثافة في الثمامة، وترويع الآمنين، ومخالفة الأوامر الصادرة بذلك.