غضب يجتاح “تويتر” بعد مباهاة سعودي بنشر فيديوهات جنسية له مع أطفال!!

2

طالب مغرّدون سعوديون، السلطات الأمنية بالقبض على شاب سعودي في مدينة “أبها”، يقوم بإستدراج الفتية تحت سنّ (17 عاماً) لممارسة معهم، ونشر الفيديوهات الجنسية لهم عبر تطبيق “سناب شات”.

وذكروا أن الشاب يتباهى بتصوير مقاطع جنسية له مع أطفال ونشرها لمتابعيه عبر “سناب شات”.

 

والصادم أن الشاب العشرينيّ ينشر تلك الفيديوهات بوجهه بكل اريحية وبلا أي خوف.

وحمّل مغرّدون مسؤولية انتشار هكذا مظاهر، بسبب غياب هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي قلّص وليّ العهد من صلاحياتها في مقابل انشاء هيئة الترفيه التي تقوم على احياء حفلات فنية لمطربين عرب وأجانب في المملكة، والتي ازدادت معها مظاهر الإنفتاح والتوجه نحو العلمَنَة.

من جهتها، توعدت “إدارة الحماية الاجتماعية” بالممكلة بتطبيق “” بحق الشاب المسيء بعد تحقق “الجهات الأمنية” من صحة مايتم تداوله.

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. مغترب يقول

    و ما الغريب في شعب من احفاد كفار قريش و قوم لوط اللواط و السحاق منتشر في كل البلدان الخليجيه و اللاوط اصبح عادي جدا و اغتصاب الاطفال و الخادمات من شيم العرب و قديما كانوا يغتصبون الاطفال او الغلمان و يجعلوهم عبيدا لهم و منهم من كان يجعلهم يقومون بالاستحمامم معه حيث كان العرب في رفاهيه ولا شغل لهم الا اغتاب الجواري و الاطفال او قتال بعضهم البعض كما يحدث هذه الايام هذه حضارتهم ليس الا
    ان الدين الاسلامي لم يطبق منه حرف في هذه البلاد التي تدعي الدين و التدين و بالرغم من وجود هيئات و برامج دينيه بكثافة و احاديث و فتاي و فقهه و جمهور علماء دين و شريعه الا انهم لم يتحلوا لا باخلاق ولا بسماحه ولا حتي الرحمه او الانسانيه بمن ساقه الحظ ليخدم عندهم فلا سلم من اذيتهم ولا سلمت اطفاله ايضا من اغتصابهم او وجد من يحترمه لادميته فانت عبد كما كانوا يعتبرون اي انسان يخدمهم علي انه مجرد وافد او عبد من حق الكفيل او من يستخدمك ان يفعل بك ما يشاء وقتما شاء و ان اغتصب و هتك عرض او اي شيئ فلا توجد للك اي حقوق
    و لا تفتح فمك هكذا هم العرب بكل اسف يلتحفون بعباءة الدين وهم لا يفقهون منه كلمه او حرف يتباهون بلحاهم و تشدقهم و هم من داخلهم العنصريه و الكره و الحقد و الغل لا يضمرون الا الحقد لبعضهم البعض و الاحتقار لمن هو دون عنهم
    متعتهم في الدنيا هي الترف و البذخ و اذلال الاخرين و فعل ما يحلو لهم من زنا و اغتصاب و هتك اعراض و الحوادث كثيره لا تعد ولا تحصي ناهيك عن الزنا المباح في اغلب البلدان الخليجيه بمسميات مختلفه و حللوا الحرام و حرموا الحلال و سنوا قوانين جائره علي المستخدمين عندهم و اذلوهم لاهواء شخصيه و عنصريه مريضه لعنهم الله
    لهذا اتي الله باناس مثل ترامب و نيتنياهو ليهينوا العرب اجمعين و يذلوهم و ليس هما فحسب و لكن العالم اجمع اجتمع علي كراهية العرب من افعالهم و ضمائرهم الممتلئه بالسواد و الفساد و الحقد انه ابتلاء من الله
    فلا احد الان يعيرهم اي احترام او تقدير او حتي وجود من الاساس و انعكس كل ما في قلوبهم اليهم
    و الله ليذيقنهم الله مما صنعت ايديهم ذلا و هوانا في الدنيا قبل الاخره
    و حسبي الله و نعم الوكيل

  2. مغترب يقول

    و ما الغريب في شعب من احفاد كفار قريش و قوم لوط اللواط و السحاق منتشر في كل البلدان الخليجيه و اللواط اصبح عادي جدا و اغتصاب الاطفال و الخادمات من شيم العرب و قديما كانوا يغتصبون الاطفال او الغلمان و يجعلوهم عبيدا لهم و منهم من كان يجعلهم يقومون بالاستحمامم معه حيث كان العرب في رفاهيه ولا شغل لهم الا اغتصاب الجواري و الاطفال او قتال بعضهم البعض كما يحدث هذه الايام هذه حضارتهم ليس الا
    ان الدين الاسلامي لم يطبق منه حرف في هذه البلاد التي تدعي الدين و التدين و بالرغم من وجود هيئات و برامج دينيه بكثافة و احاديث و فتاي و فقهه و جمهور علماء دين و شريعه الا انهم لم يتحلوا لا باخلاق ولا بسماحه ولا حتي الرحمه او الانسانيه بمن ساقه الحظ ليخدم عندهم فلا سلم من اذيتهم ولا سلمت اطفاله ايضا من اغتصابهم او وجد من يحترمه لادميته فانت عبد كما كانوا يعتبرون اي انسان يخدمهم علي انه مجرد وافد او عبد من حق الكفيل او من يستخدمك ان يفعل بك ما يشاء وقتما شاء و ان اغتصب و هتك عرض او اي شيئ فلا توجد للك اي حقوق
    و لا تفتح فمك هكذا هم العرب بكل اسف يلتحفون بعباءة الدين وهم لا يفقهون منه كلمه او حرف يتباهون بلحاهم و تشدقهم و هم من داخلهم العنصريه و الكره و الحقد و الغل لا يضمرون الا الحقد لبعضهم البعض و الاحتقار لمن هو دون عنهم
    متعتهم في الدنيا هي الترف و البذخ و اذلال الاخرين و فعل ما يحلو لهم من زنا و اغتصاب و هتك اعراض و الحوادث كثيره لا تعد ولا تحصي ناهيك عن الزنا المباح في اغلب البلدان الخليجيه بمسميات مختلفه و حللوا الحرام و حرموا الحلال و سنوا قوانين جائره علي المستخدمين عندهم و اذلوهم لاهواء شخصيه و عنصريه مريضه لعنهم الله
    لهذا اتي الله باناس مثل ترامب و نيتنياهو ليهينوا العرب اجمعين و يذلوهم و ليس هما فحسب و لكن العالم اجمع اجتمع علي كراهية العرب من افعالهم و ضمائرهم الممتلئه بالسواد و الفساد و الحقد انه ابتلاء من الله
    فلا احد الان يعيرهم اي احترام او تقدير او حتي وجود من الاساس و انعكس كل ما في قلوبهم اليهم
    و الله ليذيقنهم الله مما صنعت ايديهم ذلا و هوانا في الدنيا قبل الاخره
    و حسبي الله و نعم الوكيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.