في رد ناري أفحم العميد السابق في المخابرات القطرية ، نائب رئيس شرطة دبي ورجل محمد بن زايد ، الذي زعم بأن عبد الملك ربما يطلب اللجوء إلى قطر.

 

وقال “خلفان” في آخر وصلات هذيانه المثيرة للجدل دائما بتغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن):”علمت من مصادر لدي ان الحوثي قد يطلب اللجوء الى قطر.”

 

 

ليأتيه الرد المفحم سريعا من “السليطي”:”#قطر كانت ولا زالت وسوف تستمر كما هي #كعبة_المضيوم ولا تستقبل إلا الشرفاء.”

 

وتابع مهاجما التي صارت الملجأ الأول للهاربين والفاسدين: “أما المجرمين والمطلوبين جنائياً في دولهم وناهبين ثروات شعوبهم فالدولة الوحيدة التي تستقبلهم هي #.”

 

 

نقلت صحيفة لو فيجارو الفرنسية عن مصدرين عسكريين قولهما إن هناك قوات خاصة فرنسية على الأرض في إلى جانب القوات الإماراتية.

 

ولم تذكر الصحيفة تفاصيل أخرى عن أنشطة القوات الخاصة. ولم يصدر رد من وزارة الدفاع الفرنسية حتى الآن لكن سياستها المعتادة هي عدم التعليق على عمليات القوات الخاصة.

 

وكان مصدر برلماني فرنسي قد قال لرويترز في الآونة الأخيرة إن قوات فرنسية خاصة توجد في اليمن.

 

ودخلت قوات تابعة للتحالف العربي مطار مدينة الحديدة اليمنية اليوم السبت في أكبر معركة منذ تدخل التحالف في الحرب للتصدي لجماعة الحوثي المتحالفة مع إيران.