فجرت الفنانة المصرية المعروفة موجة جديدة من الجدل، بعد عدة تصريحات لها في لقائها مع الإعلامي وائل الإبراشي ببرنامجه “” المذاع على فضائية “دريم” المصرية.

 

أنا من نسل النبي

وأطلقت الممثلة المصرية تصريحات مثيرة، قالت فيها إنها من نسل الرسول الكريم محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ، مشيرة إلى أنها ارتدت الحجاب بعد أن ترددت فترة من الزمن على مجالس العلم لتفهم الإسلام على حقيقته.

 

وقالت: “قبلها كنت بصلي ووالدي كان حريص ومكانش بيسيب فرض.. وأنا من نسل الرسول صلى الله عليه وسلم رغم إني مبحبش أقول دة .. وآخر اسمي (مدين شعيب)”.

 

وتابعت “شعيب” أن البعض نصحها بعد عودتها من ، أن تعمل داعية إسلامية، نظرًا لأنها كانت تحفظ أجزاءً كثيرة من القرآن الكريم.

 

“الشعرواي” أشاد بأعمالها ولم يُحرم الفن

وأشارت إلى أنها ذهبت للشيخ محمد متولي الشعرواي، لأخذ رأيه في هذا الأمر.

 

ولفتت إلى أن الشعراوي سألها “هل تحفظين 4 آلاف حديث؟؟ فأجابته بـ(لا)، فسألها هل تحفظين تفسيرات القرآن، فأجابته بـ(لا)، فبادرها قائلًا: “أمال هتبقى داعية ليه!؟”.

 

وأكدت الفنانة المصرية أن الشيخ الشعراوي أشاد بدورها في مسلسلي “الشهد والدموع” و”رأفت الهجان”.

 

قيادي إخواني طلب الزواج منها

وذكرت عفاف شعيب ضمن تصريحاتها التي أثارت جدلا واسا:”قيادي إخواني طلب الزواج منى وكانت صدمة بالنسبة لى وقفلت سكة التليفون في وجهه، خلال فترة حكم الإخوان”.

 

وعن المكالمة الشهيرة المسربة لها مع ضابط بالمخابرات المصرية يوجهها للإدلاء بتصريحات معينة، علقت قائلة: “ده هبل، وعبط.. وإيه التسريبات في كدة، وقلت: بعد الشر عن والإخوان سعوا لتشويه صورة الفنانين في ”.

 

اتهامات لثوار “25 يناير”

وزعمت عفاف شعيب أن من قاموا بثورة الخامس والعشرين من يناير، تاجروا بمطالب الفقراء، وأغلبهم لم ينتمي لهذه الطبقة.

 

وأضافت: “متخلونا ساكتين.. وجه قابلني واحد من الإخوان قالي مش إحنا، قولت لهم حتى لو إنتوا مش هتفرق”.

 

وواصلت عفاف شعيب: “تصدق بالله تلات أربع اللي كانوا في التحرير اللي كانوا قايمين بالثورة كانوا كل يوم بيروحوا يتعشوا في شيرتون الجزيرة وشيبرد وشيراتون ”.