بث الإعلام الحربي التابع لجماعة ، لقطات تظهر جثثا متناثرة لما قال إنهم جنود من السوداني قتلوا خلال مواجهات في سلسلة جبال منطقة مجازة عسير على الحدود اليمنية .

 

وذكر متحدث حوثي ظهر في الفيديو، أنهم “نفذوا عملية نوعية انتهت بالسيطرة على منطقة سلسلة جبال منطقة مجازة عسير الحدودية، وقتل خلالها عدد من الجنود السودانيين، ومصادرة أسلحتهم”.

 

ووجه الحوثي خطابه إلى الرئيس السوداني عمر البشير، طالبه فيه بسحب جنود الجيش السوداني من المعارك التي تقودها المملكة العربية السعودية في .

 

ويحتدم الجدل في حول مشاركة جنوده في الحملة التي تقودها السعودية والإمارات في اليمن.

 

في مايو / أيار الماضي أعلن السودان أنه يجري تقييما لـ«إيجــــابيات وسلبيات» مشاركة قــــواته ضمــن التحالف الذي تقوده السعودية ضد المتمردين في اليمن.

 

ويشارك مئات من الجنود والضباط السودانيين في القتال في اليمن، ومع ازدياد عدد الضحايا في صفوفهم ارتفعت أصوات داخل السودان مطالبة بسحبهم.

 

وقال وزير الدولة السوداني في الدفاع، علي سالم، للصحافيين في البرلمان «نحن هذه الأيام نعكف على دراسات وتقييم عن مشاركة القوات السودانية في اليمن».

 

هذا التقييم، حسب سالم، يشمل «سلبيات وإيجابيات المشاركة ومن ثم يتم اتخاذ قرار يعود لمصلحة البلد واستقراره وإيفاء البلد بالتزاماته الإقليمية والدولية».