في تصريحات مثيرة تكشف عن حقيقة ما يدور برأس وانعكاسا للسياسة الجديدة بعهده، خرج العميد والمحلل السعودي المعروف حسن الشهري ليهاجم وقطر من جديد، مطالبا بضرورة فرض حصار على لتأديب أردوغان مع .. حسب قوله.

 

وفي تهديد صريح عبر شاشات الإعلام السعودي، قال “الشهري”: “لابد من تأديب قطر وتركيا ويجب أن نتخذ إجراءات ضامنة لعدم تدخل تلك الدول في شؤوننا صارت العملية مكشوفة وكأنهم دول عظمى، هذا النظام القبيح في الدوحة لابد من تأديبه”

 

وفي دعوة صريحة لقلب نظام الحكم في تركيا، قال العميد السعودي:”وأيضا لابد من وتأديبها مع قطر حتى يعود أردوغان لحجمه الطبيعي”

 

 

واتهم “الشهري” تركيا بدعم تنظيم “داعش” الإرهابي ومده بالسلاح واشتراك قطر في ذلك بالدعم المالي، كما زعم بتورط قطر في هدم نظام معمر القذافي وقتله.

 

وفي الآونة الأخيرة، ومع بداية الأزمة الخليجية، يشن الإعلام السعودي هجوم متواصل على تركيا ورئيسها أردوغان لما لها دور في الوقوف إلى جانب قطر بعد تعرضها للحصار إضافة لتحركات أنقرة في سوريا ومقاطعتها المتواصلة لمصر في عهد السيسي .

 

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أرسل رسالة مباشرة للصائدين في الماء العكر، مؤكدا أن تركيا لا تطمع في شبر واحد من أراضي أية دولة ومثل هذه العمليات العسكرية هي لحفظ الأمن القومي التركي.