التقى وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في الدوحة اليوم، الأربعاء، نظيره العُماني مسؤول السلطنة للشؤون الخارجية في جلسة مباحثات رسمية.

 

وبحسب موقع وزارة الخارجية القطرية، جرى خلال الجلسة بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

 

وتعليقا على اللقاء المثمر قال وزير الخارجية القطري عبر حسابه على “تويتر” في تغريدة رصدتها (وطن): “سعدت بهذه الزيارة الأخوية من أشقائنا في إلى دولة ، سادت الأجواء الودية لقائي بأخي معالي يوسف بن علوي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية”.

 

 

يشار إلى أن قابوس بن سعيد، سلطان عُمان، تلقى أواخر يناير الماضي، رسالة خطيةً من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.

 

وبحسب صحيفة “أثير” العمانية، تسلّم الرسالة خالد بن هلال بن سعود البوسعيدي، وزير ديوان البلاط السلطاني خلال استقباله صباح اليوم السفير علي بن فهد فالح الهاجري سفير دولة قطر لدى السلطنة، حيث تبادلا خلال المقابلة الأحاديث الوديَّة واستعراض العلاقات الثنائية الطيبة بين البلدين الشقيقين.

 

وبعدها تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين سلطنة عمان ودولة قطر فيما يتعلق بمجالات الإنتاج الغذائي والتسويق والاستثمار المشترك وتصدير المنتجات العمانية إلى دولة قطر.