تزامنا مع الذكرى الأولى لحصار بلاده من قبل ( والإمارات والبحرين ومصر)، أصدر آل ثاني مجموعة من القرارات التي تكشف عن قدرة بلاده تعزيز علاقاتها بعيدا عن الدول المحاصرة.

 

ونشرت وكالة الأنباء القطرية “قنا” عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مجموعة من القرارات الجديدة، تضمن أولها الموافقة على مشروع اتفاقية خدمات جوية بين حكومة دولة قطر وحكومة جمهورية بنما، الموقعة بمدينة بتاريخ 10 / 4 / 2018.

كما وافق أمير قطر على التصديق على مذكرة تفاهم بشأن إجراء حوار سياسي حول القضايا ذات الاهتمام المشترك بين وزارة الخارجية بدولة قطر، ووزارة الخارجية والتعاون الدولي بالجمهورية الإيطالية، الموقعة بمدينة الدوحة بتاريخ 2 / 8 / 2017.

وشملت القرارات الموافقة والتصديق على وثيقة مشروع اتفاقية التعاون الصناعي بين حكومة دولة قطر وحكومة المملكة المغربية، الموقعة بمدينة مراكش بتاريخ 27 / 12 / 2013.

كما وافق أمير قطر على مشروع اتفاقية بين حكومة دولة قطر وحكومة المملكة المغربية بشأن تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل والبروتوكول المرفق بها، الموقع عليهما بمدينة مراكش بتاريخ 27 / 12 / 2013.

أما خامس القرارات فكان وثيقة تصديق بالموافقة على مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة دولة قطر وحكومة المملكة المغربية بشأن الاعتراف المتبادل بالشهادات، وفقا للاتفاقية الدولية لمستويات التدريب والتأهيل والنوبات للعاملين بالبحر، الموقعة بمدينة الرباط بتاريخ 11 / 3 / 2014.

فيما كان القرار السادس الموافقة على مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال التنمية الاجتماعية بين حكومة دولة قطر وحكومة المملكة المغربية، الموقعة بمدينة الرباط بتاريخ 11 / 3 / 2014.

وكان القرار الأخير الذي أصدره الشيخ تميم بن حمد آل ثاني هو الموافقة على مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الفلاحي بين حكومة دولة قطر وحكومة المملكة المغربية الموقعة بمدينة الرباط بتاريخ 12 / 3 / 2014.