تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو قصير يظهر تعرض إيمانويل للقذف بالبيض خلال وجوده في إحدى الفعاليات.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فبينما كان الرئيس الفرنسي يستمع باهتمام بالغ لأحد المتحدثين، فإذا بأحدهم يستهدف جبينه ببيضة فاجأته وأربكت حراسه الشخصيين الذين تحركوا بسرعة بحثا عن الفاعل.

وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها “ماكرون” للرشق بالبيض، فقد سبق وأن قام برشقه بالبيض حينما كان وزيرا للاقتصاد عام 2016 الذي يجسد في نظر جزء من اليسار التحول الاشتراكي الليبرالي للحكومة الاشتراكية.

 

وقام ناشطون معارضين لإصلاح قانون العمل في مونتروي شرق باريس برشقه بالبيض وهم يهتفون “ارحل”. ورد ماكرون بالقول “لا اتحدث عن نص قانون بالبيض والعصي”، مدينا “عنف” المتظاهرين و”عدوانيتهم