بعد أن منن تركي عليهم بـ”رز” ابن سلمان وتصدى له اللاعب المصري.. “أبو تريكة أسطورة عربية” هاشتاج تصدر الترند العالمي

0

أشعل اللاعب المصري ونجم الأهلي ومنتخب السابق ، مواقع التواصل بـ 4 تغريدات رد فيها على بيان رئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ الذي فضح فيه إدارة النادي الأهلي وعيَّرَ جماهيره بالأموال التي دفعها دعما للنادي.

 

 

ولاقت تغريدات النجم المصري التي أحرج فيها “آل الشيخ” تفاعلا غير مسبوق من قبل النشطاء، لدرجة تصدر هاشتاغ “” موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، كأكثر الهاشتاغات متابعة على الموقع.

 

 

 

 

وحظي هذا الهاشتاغ بمتابعة وإعجاب الكثيرين الذين أيدوا اقتراح “أبو تريكة” لمحو جريمة مجلس الإدارة التي أزعجت جماهير النادي بعد بيان “آل الشيخ” الفاضح.

 

 

 

 

وقال “أبو تريكة” في سلسلة تغريداته التي رصدتها (وطن) مطالبا بفتح حسابي بنكي لرد تلك المبالغ لـ”آل الشيخ”: “الأهلي فوق الجميع. أتمنى من مجلس إدارة نادينا الموقر أن تفتح لنا نحن مشجعي النادي ومحبيه حسابا بنكيا لرد كل المبالغ التي قدمها معالي رئيس هيئة الرياضة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة”.

 

 

وتابع معلنا تنازله عن جميع مستحقاته القديمة لدى النادي لسداد أموال تركي آل الشيخ: “لنساهم معا في محو الحزن والألم الذي أصابنا جميعا جراء الأمور الأخيرة. ومن هنا أعلن تنازلي عن جميع مستحقاتي القديمة لدى النادي على أن توضع في هذا الحساب”

 

 

ووجه “أبوتريكة” كلمة خاصة لمستشار ابن سلمان قائلا:”وكلمة أخيرة لمعالي الوزير نعلم انك تحب الاهلي ولكنك أخطاءت في حقه من يحب الاهلي يعطي ويبذل كل نفيس في سبيل رفعته ولا ينتظر المقابل هكذا تعلمنا في مدرسة الاهلي”

 

 

واختتم “ابو تريكة” بكلمة موجهة لرئيس النادي الأهلي محمود الخطيب ومجلس الإدارة:”وكلمة لمجلس ادارة نادينا الكبير اعلم أنكم تحبون وتعشقون الاهلي فيكم من هم أساطير لهذا النادي وسيبقوا أساطيره وفيكم من تربي وكبر في هذا النادي نشعر بحزن وألم لا أعرف كيف تزيلوه من قلوبنا وصدورنا.”

 

وتابع:”سامحوني لا املك سوي هذه الكلمات اكتبه على الملاء لأنني ليس بينكم ضعوا الأهلي فوقكم”

 

 

ومنذ نحو أسبوع تقريباً، والتوتر قائم بين النادي الأهلي ورئيسه محمود الخطيب وبين المسؤول السعودي على خلفية استقالة تركي آل الشيخ من الرئاسة الشرفية للنادي المصري والتصريحات المتبادلة بينهما.

 

وكان “آل الشيخ”  أصدر بياناً مطولاً شرح فيه أسباب تخليه عن الرئاسة الشرفية للنادي، أكد فيه أنه بصدد إصدار بيان “سيوضح ملابسات وحقائق مهمة حول الاعتذار عن الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي المصري”.

 

وبعد ذلك بقليل أصدر آل الشيخ البيان، الذي أكد فيه أنه من منطلق حبه للنادي الأهلي، تواصل مع المرشحين لرئاسة مجلس إدارة النادي، في الانتخابات الماضية، محمود طاهر ومحمود الخطيب، وأنه طلب منه “من قبل جهات وأشخاص” دعم طاهر لكنه مال للخطيب.

 

وأوضح أن “الخطيب” حضر إلى واجتمع به سراً وطلب دعمه في انتخابات مجلس إدارة النادي وأنه قرر دعم حملة “بيبو” الانتخابية بمبلغ 5 ملايين جنيه. وتابع أنه حينما كان موجوداً في اليابان لدعم الهلال السعودي في بطولة دوري أبطال آسيا، تلقى اتصالاً هاتفياً من الخطيب، يستنجد به ويطلب مزيداً من الدعم، وأوضح له أنه متأخر في استطلاعات الرأي عن محمود طاهر.

 

وقال “آل الشيخ” إنه لبى طلب “الخطيب” وأرسل له شيكاً بمبلغ مليون جنيه عن طريق شخص يدعى “حمادة إسماعيل”. وأشار آل الشيخ إلى أنه طلب من يوسف السركال وزير الرياضة في الإمارات إصدار تغريدة لدعم الخطيب في الانتخابات، وقد كان.

 

وكشف أن الخطيب طلب منه دعم مركز حراسة المرمى في فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي، وأن المسؤول السعودي خيره بين محمد عواد حارس الإسماعيلي وأحمد الشناوي حارس الزمالك، وأن رئيس الأهلي اختار الثاني.

 

وأكد أنه بناء على ذلك طلب مقابلة الشناوي في منزله، ولكنه فوجئ بعد ذلك بتراجع الخطيب بدعوى أن اللاعب ينتمي لمدينة بور سعيد وأن الجمهور لن يتقبل التعاقد معه، بسبب أحداث إستاد بور سعيد الشهيرة.

 

وأكمل بتوضيح أن حارس الزمالك أبلغ رئيس ناديه مرتضى منصور بالواقعة، واتصل به منصور وأبدى غضبه، فاعتذر له آل الشيخ وقال له إنه لا يقصد إيذاء الزمالك وإنما دعم الأهلي، وأكد له أنه سيعوضه بتمويل صفقة ضم الظهير الأيمن التونسي حمدي النقاز.

 

ومضى آل الشيخ يروي العديد من الكواليس التي حدثت في النادي الأهلي مؤخراً، مؤكداً في نهاية بيانه الطويل جداً أنه دعم الأهلي بأكثر من ربع مليار جنيه (260 مليون جنيه)، خلال آخر 5 شهور فقط.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.