ردا على محاولات نسب جهود فتح الطرق التي أغلقتها الكتل الصخرية جراء الإنهيارات بفعل ، قام السقطري بطرد بعد وصوله إلى موقع ترميم الطرق المقطوعة جراء إعصار “ميكونو” بعد قدومه مع مجموعة من المصورين وحاملي أعلام للتظاهر بالمشاركة في فتح الطرق بدون إذن مسبق.

 

وقال شهود عيان ان “المزروعي” قام بجلب معه الالات وأعلام الامارات للتظاهر بالمشاركة في فتح الطرق والهدف فقط التصوير والإرتزاق أمام شيوخ بإسم أبناء سقطرى ومحنتهم ..

 

واضافوا ودون أي تنسيق مع السلطة المحلية معتمدا على مستشارين فاشلين تسببو لهم بمواقف محرجة أمام الدولة والتحالف ولأكثر من مرة .

 

وكان الفريق الإمارتي قد تعمد نشر صور له توحي بقيامه بفتح الطرق التي أغلقت جراء الأعصار ونسب الجهد المبذول من قبل محافظة سقطرى لنفسه.

وكان مسؤولون يمنيون قد أكدوا ان 17 شخصا على الاقل في عداد المفقودين بعد أن اجتاح الاعصار ميكونو جزيرة سقطرى الخميس، متسببا بسيول قوية وأضرار.

 

واعلنت الحكومة اليمنية جزيرة سقطرى “منطقة منكوبة“.

 

والتقت الهيئة العليا للإغاثة اليمنية مع منظمات انسانية دولية في عدن ليل الخميس لمناقشة الوضع في الجزيرة، بحسب وكالة سبأ للأنباء.

 

وتقرر اقامة 11 مركز إغاثة في سقطرى لتقديم المأوى للأشخاص الذين اجبروا على اخلاء منازلهم.

 

وتمت ايضا مناقشة التدابير اللازمة لتقديم المساعدة للأشخاص في ثلاث محافظات في جنوب شرق اليمن، يتوقع أن يضربها الاعصار.