يبدو أن “ آل خليفة قد وجد مع قدوم شهر رمضان المبارك وسيلة لتجميل وجهه القبيح، ليدعو الله بأن يحفظ الفلسطينيين، في اعقاب إقراره بحق بالدفاع عن نفسها.

 

وقال “آل خليفة” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن” بمناسبة قدوم شهر رمضان:” رمضان مبارك . اللهم احفظ اهلنا في ”.

 

وكان وزير الخارجية البحريني خالد بن ‏أحمد قد صرح الخميس الماضي أن من حق أي دولة أن تدافع عن نفسها، بما في ذلك إسرائيل.

 

وأضاف الوزير البحريني المثير للجدل في تغريدة على التواصل الاجتماعي “تويتر”, ” طالما أن إيران أخلّت بالوضع القائم في المنطقة واستباحت الدول بقواتها وصواريخها، فإنه يحق لأي دولة في المنطقة، ومنها إسرائيل، أن تدافع عن نفسها بتدمير مصادر الخطر “.

 

ولم تمر ساعات حتى أشاد وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا بتغريدة وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد.

 

وقال “قرا” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” ان رد وزير خارجيه @khalidalkhalifa ان لكل بلد الحق في الدفاع عن نفسه لا يقل عن دعم تاريخي لإسرائيل ضد العدوان الإيراني”.

 

وأضاف قائلا:” ويعكس هذا الدعم التحالف الجديد في الشرق الأوسط-وهذا هو الوقت الوحيد الذي تشكل فيه دوله إسرائيل جزءا هاما من هذا التحالف.

 

وأثارت تصريحات  خالد بن أحمد حينها موجة غضب عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي في مختلف البلاد العربية.

 

وردا على هذه التصريحات، دشن ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” هاشتاجا بعنوان:”#خالد_بن_أحمد_لا_يمثلني “، شنوا فيه هجوما عنيفا عليه معلنين تبرؤهم منه ومن تصريحاته الشاذة غير المبررة، مؤكدين بأنها تحمل تشجيعا لإسرائيل في ممارسة عنصريتها وقتلها للفلسطينيين.