خضعت السيدة الأولى في الولايات المتحدة لجراحة قال البيت الأبيض إنها لعلاج مشكلة صحية في الكُلى.

 

وقال مكتب ميلانيا ترامب إنها خضعت لعملية جراحية بمركز والتر ريد الطبي العسكري لمنع الدم من الوصول إلى الأورام داخل الكُلى سواء كانت أورام حميدة أو سرطانية.

 

وأضافت ستيفاني غريشام، المتحدثة باسم السيدة الأولى، أن الجراحة نجحت دون مواجهة أية مضاعفات.

 

ومن المقرر أن تقضي زوجة الرئيس الأمريكي، 48 سنة، الأيام المتبقية من هذا الأسبوع في المركز الطبي في ولاية ميريلاند حتى تتعافى.

 

ودون الرئيس الأمريكي تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أكد فيها أنه في طريقه للاطمئنان على زوجته.

 

وقالت غريشام، في بيان أصدره مكتب ميلانيا ترامب في هذا الشأن، إن “السيدة الأولى تتطلع إلى الشفاء الكامل لاستئناف عملها لصالح الأطفال في كل مكان.”