“النحل والأفاعي والكلاب الضالة”.. الاحتلال يريد وقف #مسيرات_العودة بأي ثمن وأي طريقة

1

أصبحت #_العودة تشكل كابوسا حقيقيا للاحتلال، وصار يسعى لإيقاف هذه التظاهرات بأي ثمن وبأي طريقة، لدرجة تفكير في استخدام وسائل غريبة لوقف المتظاهرين منها “النحل والأفاعي”.

 

وذكر موقع إسرائيل أن الاحتلال سيضطر لاستخدام وسائل جديدة لمنع الفلسطينيين للسور مع إسرائيل.

 

وبحسب موقع ” نيوزون” الإسرائيلي، فإن “سيناريو اقتحام المتظاهرين لخط الهدنة بات يشكل مصدر قلق جدي للمنظومة السياسية والأمنية في إسرائيل، ويبدو أن الحلول المتمثلة بإطلاق النار الحية على المتظاهرين لم تعد تشكل حلا واقعيا، في ظل الشكاوى المقدمة للمحكمة العليا من منظمات حقوق الإنسان”.

 

ويشير الموقع إلى ان هذه الوسائل تتمثل بزراعة حقول ألغام على طول الحدود كي تنفجر في وجه كل من يحاول اختراق الحدود مع غزة، على أن تتم زراعتها في جنح الظلام كي لا يتم اتهام إسرائيل مباشرة بالتسبب بمقتل هؤلاء المتظاهرين”.

 

ويذكر كاتب المقال: “هذه المسيرات فرضت على إسرائيل شكلا جديدا من الحروب ليس لها حل، لكن العقل  اليهودي قادر على ابتكار بدائل وخيارات لمواجهتها، ومنها إطلاق خلايا النحل باتجاه المتظاهرين، وإطلاق أسراب الأفاعي باتجاههم، أو إلقاء العشرات من الكلاب الضالة بينهم لمنعهم من الاقتراب من الجدار الحدودي، واقتحامه”.

 

ويرى خبراء عسكريون ان  “اقتحام المتظاهرين الفلسطينيين لمعبر كرم أبو سالم جنوب أول أمس الجمعة شكل “بروفة” مصغرة لما يحضر  له الفلسطينيون يوم الذروة بذكرى النكبة يوم 14 مايو الجاري،

 

مؤكدين أن “الفلسطينيين ينوون فعليا تصعيد الأوضاع الميدانية أمام الرأي العام العالمي، وتعميق الأزمة  في غزة، الامر الذي سيدفع الجيش الإسرائيلي للطلب من قيادته السياسية وضع قواعد جديدة لمنع المزيد من التدهور في الأيام المقبلة ، حتى لا تصل الامور الى  خيار الحرب الشاملة”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابوعمر يقول

    أكيد هذه الفكرة الجهنـــمية من أفكار جنرالات البهائم العسكرية المصرية…بهائم أبناء بهائم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.